اغلاق

برغوث : من غير فتح لتصويب بوصلة الجماهير ؟

دولة فلسطين - قال الاعلامي احمد برغوث :" ليس اعتباطا سميت فتح بحركة الجماهير ، وليس من باب التجميل كانت دائما حاملة المشروع الوطني ، تذود عنه وتحميه من كل المتربصين

والمتآمرين والحاقدين ، وليس صدفة أنها عرفت بالقلب النابض للجماهير ، وباروميتر استكشاف أي خطر يتهدد هدفها الذي هو دائما هدف الجماهير ، لذلك لم يكن مستغربا أن تقف وقفتها الطبيعية عندما ترى محاولات مستميتة لا ستغلال ظروف وأزمة الرواتب من قبل ابعض لحف بوصلتها ، وتشتيت هدفها ، وتضليل مسارها " .
وأضاف برغوث :" هبت فتح ، لتحمي مشروع الجماهير الوطني ، والذي قدم الشعب في سبيله آلاف الشهداء والجرحى والاسرى ، نهضت فتح كأم الود وأبيه لصد العابثين ، وإيقافهم عند حود الهدف الوطني المقدس والذي لن تسمح بكائن من كان بالعبث به والمغامرة بالضحيات الجسام اتي راكمها شعبنا العظيم على طريق النصر" .
ولفت برغوث "أن قضية الرواتب حق ، ولكنها لن تكون على حساب المغامرة بمستقبل قضيتنا الوطنية والمغامرة بحلم شهدائنا من قبل جماعات ارتبطت بأجندات خارجية ، تتحرك وفق مصالحها ، ولا تقيم اعتبارا للقيم العليا التي ارستها حركة فتح وآمن بها جماهير شعبنا العظيم" .
مؤكدا "أن خروج الجماهير الفتحوية في نابلس اليوم هي رسالة واضحة لكل من يهمه الامر بأن حركة فح ، قلب الجماهير النابض ، لن تقبل وتحت أي ذريعة ، بحرف البوصلة الوطنية ، واستغلالها المشبوه من قبل البعض لتحقيق أهداف خاصة على حساب المشروع الوطني وضياع قضيتنا الفلسطينية" .


احمد برغوث



استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار فلسطينية
اغلاق