اغلاق

الخرومي:لجنة التعليم البرلمانية تناقش التمييز وشح الميزانيات للتربية اللامنهجية

ناقشت لجنة التربية والتعليم البرلمانية مؤخرا، موضوع الفقر والتمييز وشح الميزانيات للتربية اللامنهجية او عدم استغلالها وتأثيره على مستوى العنف والجريمة


صور وصلتنا من مكتب النائب سعيد الخرومي

وذلك لتسليط الضوء على مسببات العنف والجريمة في القرى العربية ودور السلطة التنفيذية ( الحكومة)  في هذا الملف وسط مشاركة واسعة لنواب القائمة المشتركة وأعضاء كنيست من الكتل الأخرى وقد شارك في هذا اللقاء كل  من النواب أيمن عودة ,مسعود غنايم , احمد الطيبي , حنين الزعبي , عايدة توما ، عبد الحكيم حاج يحيى , جمعه الزبارقة ، يوسف جبارين  ووائل يونس.
وجاء في بيان صادر عن مكتب الخرومي :"وقد تحدّث النائب الخرومي بشكل مفصّل عن دوافع العنف خصوصاً في مراحل الدراسة الإعدادية والثانوية والنقص في البرامج اللامنهجية في كافة القرى العربية وخصوصاً في القرى غير المعترف بها وطالب بوضع خطة واضحة لاستغلال مختلف الميزانيات التي ترصد في هذا الجانب  ، كما وتحدث النواب عن قضايا الفقر والإهمال كعوامل مركزية لتفشي ظاهرة العنف المدمرة وشددوا على ضرورة تقديم توصية من لجنة التربية والتعليم لوزارة المعارف لمطالبتها بتبني خطه لمحاربة هذهِ الموجه من العنف داخل المؤسسات التربوية في العام المقبل.
 يُشار الى انّ هذا الموضوع تم بحثه في الهيئة العامة بناءً على طلب النائب الخرومي وتم تحويله لمواصلة النقاش في لجنة التربية والتعليم.
وقد لخص رئيس اللجنة الجلسة برفع توصية بضرورة وضع خطط وبرامج واضحة في التربية اللامنهجية وطالب وزارة التربية والتعليم بتزويد اللجنة بهذه الخطط قبل بداية العام الدراسي القادم" .




لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق