اغلاق

صدور كتاب جديد لفوزي ناصر بعنوان ‘خطوات على طريق الذَّات‘

صدر حديثًا في الناصرة كتاب جديد للكاتب والباحث في معالم الوطن، فوزي ناصر، بعنوان: "خطوات على طريق الذَّات"،

وهو عبارة عن غوص الكاتب في أعماق ذاكرته، يستحضر من خلالها "محطَّات جمعته مع أصدقاء لم يعرفوا غير الحبّ والعطاء".
طُبع الكتاب في مطبعة الحكيم في الناصرة، وقد زيَّنت غلافه لوحة جميلة صمَّمتها الفنَّانة مليحة ناصر – دكور (ابنة المؤلف)، ووقع في (119) صفحة من القطع الكبير.
يهدي المؤلّف كتابة: إلى روح والده وأصدقائه الرّاَحلين، وإلى من بقي شاهدًا على ما كان، وشريكًا في هذه الذّكريات. كما يهدي كتابة أيضًا إلى أهل بيته، وعائلته، وإلى أهل بلدته المهجَّرة – مسقط رأسه، إقرث، ثمَّ إلى أهل الرَّامة التي فيها ترعرع وتعلَّم، وإلى أهل طمرة التي شحذت شخصيَّته، وإلى كل النَّاس.
هذه المحبَّة الصَّافية التي عبَّر عنها الكاتب في الإهداء، نراها تتصاعد في جميع محتويات الكاتب، خاصة في التَّقديم، حيث يقول: "في خريف العمر تستعيد الذَّاكرة حكايات وذكريات علاها الغبار منذ سنوات طوال، تعود للذَّاكرة صور بيتٍ طالما بحلقتُ فيه خوفًا من دلفٍ أو سقوط، تعود إلى الذَّاكرة محطَّات جميلة مع أصدقاء لم يعرفوا غير الحبّ والعطاء، منهم من غاب ومنهم ما زال يتنفَّس الهواء، تعود ذكريات أزقَّة عكَّا وحواكير الرَّامة وبيوت طمرة وأهلها الطَّيّبين، تمرّ في الذَّكرة أماكن أحببتُها وأناس أحببتهم، ما زال في القلب متَّسع لهم جميعًا بالمحبَّة والشُّكر. وما كشفت هذه الذّكريات إلّا لتصل قلوبًا عبقت بعطر الياسمين وفاض منها النُّور الذي شقَّ الظّلام وأنار للنَّاس الطَّريق، نحو غدٍ يكون أفضل".
يأتي هذا الكتاب بعد عدّة إصدارات للكاتب، تمحورت جميعها حول معرفة الوطن، منها: "قاموس الوطن"، "ما وراء الأسماء"، على دروب الجليل". 
يصوّر الكاتب فوي ناصر في إصداره الجديد علاقته مع العديد من الشَّخصيَّات والأماكن التي عرفها، بأسلوب سلس ومشوّق، يكاد يقترب من ال
سّيرة الذَّاتيَّة، أو يسير نحوها في خطوات على طريق الذَّات.

لنشر خواطركم، قصائدكم، وكل ما يخطه قلمكم أو ما تودون أن تشركونا به، أرسلوها إلى البريد الالكتروني panet@panet.co.il

لمزيد من مقهى بانيت اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق