اغلاق

دراسة ماجستير تبحث تأثيرات الحرب على غزة

تم في معهد البحوث والدراسات العربية في القاهرة، مناقشة رسالة ماجستير بعنوان "تأثير الحرب في قطاع غزة على واقع التنمية الاجتماعية: دراسة ميدانية على محافظة خان يونس"،

للباحث الفلسطيني صالح السيقلي.
وهدفت الدراسة إلى الكشف عن تأثير الحرب الأخيرة عام (2014) في قطاع غزة على واقع التنمية الاجتماعية في محافظة خان يونس، والتعرف على واقع التنمية الاجتماعية في القطاع، والتعرف على الاختلاف في التغييرات التي طرأت على واقع التنمية الاجتماعية في محافظة خان يونس بعد الحرب الأخيرة عام 2014 .
وحضر المناقشة العديد من طلبة فلسطين في مصر ورفاق وأصدقاء الباحث، بينما ترأس اللجنة  الأستاذ الدكتور محمود الكردي أستاذ علم الاجتماع بكلية الآداب جامعة القاهرة  مشرفاً، وبحضور أستاذ الدكتور حسن الخولى أستاذ علم الاجتماع بكلية البنات جامعه عين شمس مناقشاً، كما حضر الأستاذ الدكتور محمد صلاح حنفى، أستاذ علم الاجتماع بكلية الآداب جامعة القاهرة مناقشاً خارجيًا.
وبعد مناقشة الباحث صالح للدراسة، خرجت اللجنة للمداولة منح البحث درجة الماجستير بتقدير ممتاز، وقد جرى استخدام المنهج الوصفي التحليلي في البحث، كما  استخدم الباحث استبانه الجمهور بالإضافة الى  دليل القابلة.
يذكر أنّ السليقي هو عضو اللجنة المركزية الفرعية للجبهة الشعبية لتحرير فلسطين.
وبيّنت الدراسة إلى أن الحرب على غزّة ساهمت في انخفاض مستوى التنمية في قطاع غزة وهذا يدل على وجود انخفاض واضح وملموس لدى العاملين في المؤسسات الأهلية. وأرجعت الدراسة أثرت الحرب على ارتفاع معدلات الفقر والبطالة وتدني المستوى المعيشي، مؤكدة على أن هناك تفاوت في مستويات تطوير المحافظات بين الضفة الغربية وقطاع غزة نتيجة للانقسام الفلسطيني والحصار.
فيما أرجعت الدراسة أن الانقسام الفلسطيني والإغلاق المستمر للمعابر من أهم معوقات إعادة إعمار قطاع غزة، مبينةً أنّ "للحرب دور أساسي في استنزاف الموارد البيئية مما أدى لتوقف العديد من المشاريع التنموية في خان يونس".
ودعت الدراسة من خلال التوصيات إلى التزام مؤسسات التنمية الاجتماعية بتحديد واجباتها من جراء الحرب اتجاه الأوضاع الأسرية. بينما اعتبرت أن متغير الانقسام السياسي من أهم الأسباب التي تعيق عملية التنمية بعد الحرب في قطاع غزة.

بإمكان متصفحي موقع بانيت إرسال أخبار وصور لنشرها في موقع بانيت مجانا على البريد الالكتروني :panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق