اغلاق

زعيم المعارضة البريطانية: حكومة ماي في أزمة ومستقبل بريكست غامض

انتقد زعيم حزب العمال البريطاني المعارض جيريمي كوربين بشدة الحكومة برئاسة تيريزا ماي وخطتها للانسحاب من الاتحاد الأوروبي، داعيا أعضاءها إلى الاتفاق مع بعضهم أو الاستقالة.

 
الزعيم الجديد لحزب العمال البريطاني جيريمي كوربين يتحدث في بريتون 

وأشار كوربين، في كلمة ألقاها خلال جلسة في البرلمان حول خطة الانسحاب من الاتحاد الأوروبي التي قدمتها حكومة ماي الجمعة الماضي، إلى أن الحكومة وقعت في أزمة سببها انقسام واضح بين الوزراء بشأن شروط بريكست، خاصة بعد استقالة وزيري شؤون الانسحاب، ديفيد دافيس، والخارجية بوريس جونسون.
وشدد كوربين على أن حكومة ماي غير قادرة على ضمان مصالح بريطانيا خلال المفاوضات بخصوص بريكست مع الاتحاد الأوروبي.
وتساءل: "كيف يمكننا التعويل على أنها (ماي) ستتفق مع 27 دولة في الاتحاد الأوروبي، إذا لم تتمكن من التوصل إلى توافق داخل حكومتها"؟ .
واتهم كوربين رئيسة الوزراء بأنها "غرقت في مشاكل حكومتها ونسيت احتياجات الاقتصاد وتجاوزت في مفاوضات الخروج الخطوط الحمراء واحدا تلو الآخر والتي حددتها هي نفسها".
واعتبر كوربين أن برنامج الانسحاب المقدم الذي طال انتظاره يفتقر إلى العديد من البنود المطلوبة للحفاظ على مختلف المعايير الوطنية على مستوى عال بعد الخروج حال تطبيقه، مشددا على أن هذا البرنامج "ليس خطة مفصلة حول كيفية حفاظ بريطانيا على الوظائف والازدهار، بل هو عبارة عن ممارسة بيروقراطية فقط".
وأضاف مخاطبا ماي: "إنكم لا تملكون خطة حول كيفية حماية القطاع الصناعي أو معالجة مسألة الحدود في إيرلندا الشمالية".
ودعا الحكومة إلى التوحد حول فكرة بريكست من أجل إيجاد حلول للعيوب في استراتيجية الانسحاب في أسرع وقت، مضيفا: "وإذا كانت الحكومة غير قادرة على ذلك، فعليها إفساح المجال لمن يستطيع فعل ما يجب فعله".
 

لمزيد من اخبار عالمية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق