اغلاق

للمقبلين على الطلاق: كيف تصل إلى انفصال ‘سعيد‘ بـ5 خطوات؟

"الانفصال الواعي"، جملة استمدتها النجمة البريطانية غوينيث بالترو، حين انفصلت عن كريس مارتن، من خبيرة العلاقات كاثرين وودوارد توماس، التي أطلقت الجملة،


الصورة للتوضيح فقط

وترددت في كل أنحاء العالم.
كاثرين وودوارد توماس، التي دربت آلاف الأشخاص على العلاقات الاجتماعية والزوجية، لم تسلم من الطلاق، وفي سبيل ذلك ألفت كتاباً عن آلية الوصول لانفصال عاطفي.
وتقول كاثرين إن فكرة الارتباط الأبدي غير واقعية، لكنها موجودة، موضحة أن مقولة "عاشوا في سعادةٍ أبدية" كانت خرافةً ابتُدِعت منذ نحو 400 عام، عندما كان متوسط عمر الشخص أقل من 40 عاماً، ولم يكن البشر كثيري التنقُّل، وكانت اختياراتهم في الحياة محدودة.
وأضافت أن الافتراق الواعي بديل متاح إن اتضح أن الزوجين على وشك الانفصال، مضيفةً أن الانفصال العاطفي هو إحدى كبرى الصدمات النفسية التي نتعرَّض لها في حياتنا.
وأشارت إلى أن الانفصال العاطفي يبدأ بتراخي المشاعر ثم يسود صمت في العلاقات العاطفية بارتباك إلى أن يحدث ذلك القاتل الصامت الذي يفسد العلاقات ببطء.
 
كيف تصل إلى انفصال سعيد؟
تقول كاثرين إن هناك 5 خطوات للوصول إلى الانفصال السعيد:
 
1 - العثور على الحرية العاطفية، وتعلم كيفية التخلص من المشاعر السلبية التي تغمرك، وتُحوِّلها إلى طاقة إيجابية بناءة.
 
2 - استعِد عافيتك وحياتك بدلاً من استعادة كل ما أزعجك وأحزنك من شريكك طوال الوقت.
 
3 - اكسر النماذج القديمة، وتأكد أن الماضي لا يحدد المستقبل أو يرسمه. 
 
4 - تعلّم كيمياء الحب، تعلَّم أن ترى نفسك قادراً على صنع مستقبل إيجابي لنفسك وللآخرين، برغم ألم وقسوة ما مررت به.
 
5 - اصنع جنتك على الأرض، تعتمد الخطوة الأخيرة على اتخاذ قرارات صحية شاملة، وأنت تعيد ابتكار حياتك الجديدة. فالهدف يجب ألا يكون أن تخلق صورة أفضل مما كنت تعيشه، وإنما أن توسع المتاح لك؛ ليضم آفاقاً وأصدقاء واهتمامات جديدة.



لدخول لزاوية شباب وبنات اضغط هنا

لمزيد من ع الماشي اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق