اغلاق

المطران عطا الله حنا: ستبقى القضية الفلسطينية قضيتنا كمسيحيين

استقبل سيادة المطران عطا الله حنا رئيس أساقفة سبسطية للروم الأرثوذكس، وفدا من الحجاج اللاتين من الأبرشية الارثوذكسية الانطاكية في الولايات المتحدة الامريكية


سيادة المطران عطالله حنا

والذين ابتدأوا بزيارة حج الى الأماكن المقدسة في فلسطين .
وقد رافق سيادة المطران الوفد في جولة داخل البلدة القديمة من القدس مرورا بطريق الالام ووصولا الى كنيسة القيامة ، حيث أقيمت الصلاة امام القبر المقدس على نية الوفد .
وقال سيادة المطران في كلمته :" بأننا نرحب بكم وانتم تنتمون الى الكنيسة الارثوذكسية الانطاكية الشقيقة، فكنيستي القدس وانطاكيه انما هما كنيسة واحدة وايمان واحد وشهادة واحدة في هذا المشرق العربي" .
واضاف :" ان أي خلافات قائمة بين الكنيستين الشقيقتين لن تلغي المحبة ورباط الاخوة المتين القائم فيما بيننا فكنائس المشرق مطالبة اليوم اكثر من أي وقت مضى بأن تتفاعل وتتعاون فيما بينها خدمة للحضور المسيحي العريق في مشرقنا وتأكيدا على القيم المشتركة التي ننادي بها . عندما يأتي الانطاكيون الى القدس فهم ليسوا ضيوفا بل هم في كنيستهم وفي بيتهم ومع احبائهم فإذا ما كانت كنيسة القدس هي ام الكنائس فإن كنيسة انطاكيه هي الكنيسة التي سُمي بها المسيحيون لأول مرة بهذه التسمية كما يذكر لنا سفر اعمال الرسل" .
 

 


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ [email protected]

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار فلسطينية
اغلاق