اغلاق

سيدة يهودية تتجول في الطيبة وتنشر صور :‘متعة حقيقية‘

كثر الحديث في الايام الاخيرة عن العلاقات العربية اليهودية وذلك بعد المصادقة على قانون القومية . وفي خضم ذلك ، نشر كثيرون مواقفهم تجاه


صور للتسوق في الطيبة - كما نشرتها ميكا لوبو

القانون وتداعياته . في الساعات الاخيرة ، يتداول أهال من الطيبة والمنطقة منشورا قامت بكتابته امراة يهودية ، تُدعى ميكا لوبو والتي تتحدث عن تجربتها في التسوق ، يوم السبت ، في الطيبة .
وتقول لوبو في منشورها الذي اختارت عنوانا له " دلال السبت النسخة الكولينارية " :" كانت المحطة الاولى لنا ونحن ثلاث امهات واب واحد مع زوديت ، زير ، اڤيڤ في " مخبز ابو صالح " مع كمية خُرافية من المعجنات المحشوة حيث كل واحدة منها أطيب مذاقا من الاخرى ، الى جانب المعاملة الاكثر دفئا من فرن المخبز الضخم . ان زرتم المخبز لا تتنازلوا عن تذوق الزعتر مع انه لا يمكن التنازل عن اي شيء . على بعد خطوة من هنالك تجدون مطعم السلطان وهو مطعم فلافل وشاورما صغير لكنه ممتاز . المطعم نظيف وطعامه لذيذ وللاسف لم اتمكن من تذوق الفلافل بسبب الحساسية لدي من الحبوب ، لكني تذوقت الشاورما ويمكنني اختصار التجربة بكلمة واحدة : " يامي " ، وكل هذا دون ان اتطرق للسعر فنصف وجبة فلافل ثمنها خمسة شيقل ! ".
كما كتبت الزائرة وهي من مدينة حولون :" طبعا كل وجبة ناجحة يلزمها تحلاية وكانت اول محطة في جولتنا للتحلاية في حلويات المنصور ، وهو محل لبيع الكنافة والبقلاوة حيث حظينا بعرض ببث مباشر لعملية صناعة الكنافة بعدة مذاقات ، ومن يعرفني ويعرف حبي للكنافة يعرف معنى هذه التجربة بالنسبة لي . ولتحلاية التحلاية وصلنا الى محل لبيع البوظة المصمم بايحاء ايطالي " جيلاتو بوتيك الكروان " والمثير للاعجاب بسبب تصميمه وجماله وبسبب طاقم العاملين فيه ... لا املك كلمات تعبر عن تجربتي هذه لذا ساعطي الصور ان تتحدث بدلا عني ".
وختمت لوبو منشورها بالقول : "رجعنا الى بيوتنا ونحن نفكر متى ستكون الجولة القادمة . تاجيل التجارب الجميلة ليس
واردا لدينا . لمن لم يرافقنا بهذه الحولة ادعوكم لمثل هذه الزيارة .. لا تخسروا مثل هذه التجربة".

 لمزيد من اخبار هنا الطيبة اضغط هنا

بإمكان متصفحي موقع بانيت من مدينة الناصرة والمنطقة إرسال أخبار وصور لنشرها في موقع بانيت مجانا على البريد الالكتروني :panet@panet.co.il


لمزيد من الطيبة والمنطقة اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق