اغلاق

‘قانون القومية بصقة في الوجه‘ - اعضاء الكنيست أكرم حسون، حمد عمار وصالح سعد يقدمون التماسا للعليا

قدم النائب أكرم حسون ورابطة المحامين الدروز بادارة المحامي سامر علي التماسا لمحكمة العدل العليا ضد قانون القومية العنصري بحق الأقليات والطائفة الدرزية.



النائب حسون ومندوبون عن رابطة المحامين

هذا وتم  تقديم الالتماس على يد رابطة المحامين الدروز، ويشارك كذلك في الالتماس، رئيس منتدى السلطات الدرزية مفيد مرعي وأعضاء الكنيست صالح سعد ( المعسكر الصهيوني )  وحمد عمار ( إسرائيل بيتنا). 
كما وصرح النائب أكرم حسون انه "درس القضية قانونيا وأنه حان الوقت لتوحيد الصفوف كون القانون المجحف يتخطى الحزبية والطائفية، وعلينا رص الصفوف للتصدي له بشتى الوسائل"،  وفيما يلي ما نشره النائب أكرم حسون:
"تأبى العصي إذ اجتمعن تكسرا ... بعد الدراسة القانونية والتوكل على الله أعلن بشكل رسمي عن تقديم التماس ضد الكنيست وضد الحكومة لأبطال قانون القومية المجحف والجائر!
بعد المصادقة على قانون القومية المجحف في حق جميع أبناء الأقليات وفشل محاولاتنا في إسقاط القانون، حيث عملت جاهدا للتاثير على أعضاء الكنيست، ولكن الضغط لم يكن كافيا. وعلى ذلك أعلن بشكل رسمي، باسمي وباسم رابطة المحامين الدروز برئاسة زميلي المحامي سامر علي ورئيس منتدى السلطات الدرزية مفيد مرعي عن تقديم التماس لمحكمة العدل العليا ضد هذا القانون المجحف والعنصري، وذلك بعد تشاور مع كبار المحامين في الدولة وسماع آراء حكام سابقين".

انضمام النائبين صالح سعد وحمد عمار للالتماس
وتابع حسون: "كذلك أبارك انضمام الزملاء أعضاء الكنيست صالح سعد وحمد عمار لفكرة الالتماس التي اقترحهتها على المنتدى قبل عدة أسابيع.
أناشد أبناء طائفتي الدرزية وابناء جميع الطوائف وجميع أبناء الاقليات التكاتف والوقوف وقفة الصف الواحد في وجه قانون "العنصرية"!
موضوع قانون القومية يجب أن يتخطى قضية السياسية والانتماء الطائفي او الديني او السياسي او الحزبي، وفقط إذا كنا موحدين بإمكاننا التصدي لقانون يجعلنا مواطنين درجة "ب".
بعون الله تعالى سننجح، بهذه الفرصة اشكر المحامي سامر علي وجميع أعضاء رابطة المحامين الدروز على تحضير الالتماس وكذلك اشكر رئيس منتدى رؤساء المجالس الدرزية والشركسية مفيد مرعي وكل من عمل لتوحيد الصفوف".

"قانون القومية بصقة في وجه المجتمع الدرزي"
بينما عقب النائب صالح سعد : " يعتبر قانون القومية بصقة في وجه المجتمع الدرزي، الذي يضحي بدمه من اجل دولة إسرائيل ، لقد قمنا بتوحيد القوى ضد هذا القانون العنصري بحق العرب ، لأن الحديث يدور عن استمرار التمييز ضد الأقلية الدرزية في هذه البلاد ".




النائب حمد عمار


النائب اكرم حسون


النائب صالح سعد

 



لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق