اغلاق

وزارة السياحة والاثار الفلسطينية تدين الاعتداء على اثار مدينة القدس

ادانت وزارة السياحة والاثار الاعتداءات على اثار مدينة القدس، وتناشد المجتمع الدولي التدخل من اجل "وقف هذه الاعتداءات المتكررة والمتواصلة على اثار هذه المدينة المقدسة "



وتؤكد الوزارة بان "ما يجري من اعمال تدمير بداعي اجراء تنقيبات ما هو الا تدمير ممنهج للتراث الموجود في المدينة"، مبينة بان "اعمال الحفر التي تجري تحت المدينة المقدسة بدأت اثارها المدمرة على التراث تظهر بشكل واضح بعد انهيار جزء من الحائط الغربي / البراق، وبالتالي فان هذه الاعمال التي تمارس بحق التراث الفلسطيني يجب ان تتوقف فورا وعلى المجتمع الدولي ان يتدخل لحماية التراث الثقافي الفلسطيني فورا، وينشر فضائح الاحتلال ومستوطنيه الذين يقوموا باعمال حفر غير شرعية تحت الحرم القدسي وفي اماكن متفرقة من المدينة".
وتابعت الوزارة: "من هنا فان الوزارة تؤكد ان هذه السياسات ترمي بالدرجة الاولى الى تدمير تراث شعبنا وتهدف الى فرض واقع ميداني اضافة الى محاولة لربط الدلائل الاثرية الموجودة بالرواية الصهيونية المزيفة والبعيدة عن الحقيقة من خلال عمليات الحفر السرية، حيث يمنع اي شخص او مؤسسة دولية من زيارة هذه المواقع.
وعليه فان وزارة السياحة والاثار تناشد اليونسكو، وكافة المؤسسات الدولية مباشرة الضغط على سلطة الاحتلال لوقف اعمال التدمير والقرصنة التي تقوم بها تجاه التراث الثقافي الوطني الفلسطيني، وتطالب بتشكيل لجنة تراسها منظمة اليونسكو لفضح ممارسات الاحتلال وما يقوم به من تدمير في القدس المحتلة".


لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق