اغلاق

دار الإفتاء الفلسطينية تختتم فعاليات البرنامج التدريبي للموظفين الجدد

القدس: تحت رعاية سماحة الشيخ محمد حسين، المفتي العام للقدس والديار الفلسطينية، خطيب المسجد الأقصى المبارك، وبالتعاون مع المدرسة الوطنية الفلسطينية للإدارة،



سماحة الشيخ محمد حسين - المفتي العام للقدس والديار الفلسطينية

عقدت دار الإفتاء الفلسطينية دورة  تدريبية تحت عنوان " البرنامج التحضيري للموظفين الجدد في المؤسسات الحكومية"، وضمت الدورة "13 " موظفاً حديثي التعيين، بواقع خمسة أيام تدريبية، تم التركيز من خلالها على: (أساسيات التشريعات المتعلقة بقانون الخدمة المدنية، وقانون التقاعد الفلسطيني، ومدونة السلوك للعاملين في الوظيفة العمومية، والنوع الاجتماعي، والنظام الإداري والهيكلي، والمالية العامة، وأخيراً استخدام تكنولوجيا المعلومات في العملية الإدارية).
وقد أشاد سماحة المفتي العام في كلمته التي ألقاها في ختام الدورة بهذه الدورة النوعية، مؤكداً على أن هذه البرامج المتخصصة، تعتبر فرصة لتنمية قدرات كوادر المؤسسة، في العديد من الجوانب الإدارية والتقنية، للارتقاء بالعمل، وتطوير الأداء الوظيفي لدى الموظفين الجدد، من خلال تعريفهم على السياسات والإجراءات المتبعة في دائرتهم الحكومية، وتوعيتهم بالواجبات والحقوق التي كفلها لهم قانون الخدمة المدنية، كما دعا سماحته المشاركين كافة للاستفادة القصوى من المعلومات المطروحة بما يتناسب مع مدونة السلوك الوظيفي، القائمة على مجموعة من المعايير الأخلاقية والمهنية، للتميز والإبداع على المستوى المهني، ولإرساء قواعد النزاهة والشفافية على جميع الأصعدة.
وفي ختام الدورة، منح سماحته المشاركين شهادات تقديرية، على دورهم والتزامهم الفاعل اتجاه الأنظمة واللوائح المعمول بها في دولة فلسطين، مؤكداً أننا في أهم مرحلة من مراحل الرقي في العمل وبناء المؤسسات، والتي تعد الخطوة الأساسية على طريق الدولة الفلسطينية المستقلة وعاصمتها القدس الشريف.
وافتتح الدورة نيابة عن سماحة المفتي العام فضيلة الشيخ إبراهيم عوض الله، نائب المفتي العام للقدس والديار الفلسطينية، مؤكداً أن هذا البرنامج يهدف بالمقام الأول إلى تحسين وتطوير العمل الإداري، وتطوير الكادر الوظيفي بما يتناسب مع مصلحة الدائرة والموظف.

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق