اغلاق

المحكمة الدستورية تشارك في مشروع العدالة الالكترونية

شاركت المحكمة الدستورية العليا ممثلة بمدير مكتب رئيس المحكمة يحيى فحماوي ومديرة دائرة المنشورات الدستورية دعاء المصري في الاجتماع الثاني للجنة


رئيس المحكمة يحيى فحماوي وعدد من الحضور

التوجيهية لمشروع العدالة الالكترونية، في القرية السياحية بأريحا.
وقدم فحماوي عرضا عن البنية التحتية للمحكمة الدستورية واللوجستيات التي تتطلبها لنجاح البوابة العدلية، متحدثا عن تقاطعات عملها مع مؤسسات العدالة.  وأشار إلى أهمية البوابة الالكترونية لما تقدمه من خدمات لتوفير التواصل الالكتروني للمواطنين مع كافة مؤسسات قطاع العدالة دون الوصول لموقع المؤسسة، وذلك للتقليل من الوقت والجهد والتكاليف تنعكس على خدمة المواطن الفلسطيني.
ومن جانبها، عرضت دعاء المصري نبذة تعريفية عن المحكمة الدستورية العليا من حيث إنشائها واختصاصاتها، مبينة أهمية التوعية الدستورية للأفراد والمؤسسات وأثر قرارات المحكمة على المواطن في ضمان حقوقه وحرياته، كما أوضحت آليات التقطاع بين المحكمة الدستورية العليا ومؤسسات قطاع العدالة.
 وقدمت كافة المؤسسات المشاركة عروضا عن الخدمات العدلية المقدمة للجمهور والمؤسسات، وتقاطعاتها مع خدمات المؤسسات الاخرى، وتبنى الفريق كافة هذه الخدمات على أن يتم توحيدها ضمن اطار ومرجعية  واحدة للقطاع من أجل تحقيق سرعة تبادل البيانات وتيسير وصول العدالة للمواطن .
وفي نهاية الورشة والتي عقدت على مدار يومين متتالين، خرجت اللجنة التوجيهية بمجموعة توصيات، وأهمها قيام أعضاء اللجنة بالعمل على تحديد التقاطعات الإلكترونية والبيانات المتبادلة بين خدمات مؤسسات القطاع بشكل مفصل استكمالا لهذه الورشة، بالإضافة إلى ضرورة قيام اللجنة بتقييم الاحتياجات التقنية في كل مؤسسة لإعداد أتمتتة الخدمات وتطويرها، والربط الالكتروني اللازم، كما وأوصت باستمرارية التواصل مع مشروع سواسية لتزويده بالتغذية الراجعة.

بإمكان متصفحي موقع بانيت إرسال أخبار وصور لنشرها في موقع بانيت مجانا على البريد الالكتروني :panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق