اغلاق

بعيدًا عن الألغـاز هذه أسباب إخفاء الرجل مشاعره عنك

لطالما عُرفت المرأة بصراحتها الشديدة في التعبير عن مشاعرها، وذلك بعكس الرجل الذي تعلم منذ الصغر كيف يكتم مشاعره ويخفيها بحجة القوة.


الصورة للتوضيح فقط

ونظرًا لأن هذا الإخفاء يسبب مزيدًا من الإزعاج للمرأة، كان من الضروري علينا إرشادكِ إلى بعض الأسباب التي تجعل الرجل يخفي مشاعره عنكِ:
 
التعبير يضخم المشكلة
بالرغم أن الرجل لا يشعر بالملل خلال لحظة الإفصاح عن مشاعره، إلا أنه يعتقد بشكل عام أن التحدث عن أي مشكلة سوف يعمل على تضخيمها بل وإعطائها حجمًا أكثر مما تستحقه أيضًا؛ لهذا السبب يفضل كتمان مشاعره عنكِ.
 
آلية بقاء الذكر
من المعروف أن الرجل عندما يشعر بطغيان المشاعر بداخله يرتفع ضغط دمه ويأخذ وقتًا طويلاً حتى يعود إلى مستواه الطبيعي، وهذا الأمر يحدث معه أكثر من المرأة.
ولذلك نجدهم وبدون أن يدركوا الأمر يقومون فعليًا وغريزيًا بترك المشكلة حتى تهدأ من أجل الحفاظ على صحته.
 
مضيعة للوقت
فبعكس المرأة التي ترتاح إثر التحدث عما يجول بعقلها وقلبها، نجد الرجل في المقابل يميل إلى الهدوء والصمت، وذلك لأنه يشعر بالملل من التحدث عن مثل هذه الأمور، وينظر إليها على أن الحديث فيها هو مضيعة للوقت وعمل لا فائدة منه؛ لذا يميل إلى الكتمان والصمت.
 
الاكتفاء بنظرات العيون
ضعي في اعتباركِ أيضًا أن الرجال بطبعهم يريدون مساحة آمنة ومحل ثقة ليتحدثوا عن مشاعرهم، لذلك يفضلون في هذا الإطار الاكتفاء بنظرات العيون بديلاً عن الكلمات وبعدها تعود ملامحهم إلى الجمود مرة أخرى.
 
أسلوب الأفعال لا الكلمات

وفي النهاية، لا تنسي أن الرجل يعبر عن مشاعره بالأفعال لا بالكلمات التي تعتادين أنتِ عليها؛ لذا حاولي ملاحظة أفعاله اتجاهك فإذا كان يقوم بأفعال تعبر عن حبه لكِ فهو بالفعل يحبك، أما إذا لاحظت أنه لا يقوم بأفعال ولا أقوال فعليك أن تراجعي موقفك معه.



لدخول لزاوية شباب وبنات اضغط هنا

لمزيد من ع الماشي اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق