اغلاق

ربيع شقور - طبيب من سخنين أنقذ بموته حياة مريضتين

د.ربيع شقّور ( 31 عاما ) من سخنين حلم طيلة حياته بأن ينقذ حياة الاخرين ، وبعد تسعة سنوات من الدراسة في المانيا وأوكرانيا والتي أنهاها بتفوّق ،



صورة تذكارية للمرحوم ربيع شقور وهو يلبس زي الطبيب ومعه أخته منال وأخيه شادي 

 كان موته أقرب ما يمكن الى تحقيق حلمه وبشكل غريب لا يقبله العقل ، لكن بقضاء الله وقدره ، فانّ موته غير المتوّقع هو الذي أنقذ حياة مريضتين بعد أن حصلتا على كليتيه ، واحداهما هب المربية غزاله مطر قريبة المرحوم .
وتعود هذه القصّة الانسانيّة الحزينة الى قبل حوالي أسبوعين عندما شعر الطبيب الشاب بأوجاع قويّة في بطنه فقامت عائلته بنقله الى عيادة صندوق المرضى ، وفي الطريق فقد الطبيب الشاب وعيه ومع وصوله مع العائلة الى العيادة بدأ الطاقم الطبي بمحاولة انعاشه وقام بالمقابل باستدعاء سيارة اسعاف والتي قامت بنقله الى أقرب مستشفى .
الطاقم الطبي في مشفى  " رمبام " في حيفا اكتشف تعرّض الطبيب الشاب لضرر في الدماغ نتيجة تأخّر وصول الاكسجين اليه عندما فقد وعيه ، وحاول عمل المستحيل لانقاذه ولكن قدر الله فوق كل شيء وتم الاعلان عن حالة وفاة دماغي للطبيب الشاب فقرّرت عائلته التبرّع بأعضاءه بعد وفاته
وبالفعل تمّ التبرّع بكليتيّ المرحوم لسيّدتين مريضتين بالكلى وهكذا أنقذ حياتهما .


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق