اغلاق

المحاميّة تامي أولمان تنتقد عمل الشرطة بالتحقيق بالاعتداء على الشبان من شفاعمرو

أفاد مراسبل موقع بانيت وصحيفة بانوراما أنّ المحاميّة تامي أولمان انتقدت نهار اليوم ، خلال تواجدها في المحكمة، "عمل الشرطة بالتحقيق بقضيّة الاعتداء العنصري
Loading the player...

على الدكتور محمد يوسفين والممرض معتصم ايوب والشاب معاذ أيوب من شفاعمرو، الذين كانوا قد تعرضوا لاعتداء خطير من قبل مجموعة شبان يهود، عند تواجدهم على شاطئ كريات حاييم وأصيبوا بجراح صعبة، تلقوا على اثرها العلاج في المستشفى" .
وقالت أولمان :" فقط يوم الخميس الماضي بدأت الشرطة بالتحرّك والبحث عن كاميرات تصوير وثّقت ما حدث ، وهذا عار بأنّ الشرطة لا تعرف أين وقع الحادث لأنّها لم تأخذ الضحايا الى المكان لكي تفحص أين حدث ما حدث " .
بدوره قال المحامي عيدو أوحيون : " قمنا بالبحث عن أماكن وجود كاميرات وعثرنا على 15 كاميرا في مكان الحادث وبينها كاميرتان تابعتان للشرطة ، وبشكل عام كل المنطقة التي حدث بها الاعتداء مليئة بالكاميرات وما على الشرطة الّا العودة الى هذه الكاميرات لفحص ما حدث " .
وكان الاعتداء قد وقع بحسب الشبهات "عند تواجد الثلاثة على الشاطئ، وبعد محادثة قصيرة معهم من قبل المشتبه ، عاد المشتبه مع مجموعة من أصدقائه الى المكان، وقاموا بالاعتداء على الضحايا بشكل عنيف جدا" .
وكان الشبان الثلاثة قد نُقلوا بعد الاعتداء الى مستشفى رمبام لتلقي العلاج وجراحهم وصفت وقتئذ بأنها تتراوح بين المتوسطة والخطيرة، في الرأس والقسم العلوي من اجسامهم.


صور خاصة


المحامية تامي أولمان

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق