اغلاق

جبارين واغبارية: ‘تمديد اعتقال رجا اغبارية تطور خطير آخر في الهجمة السلطوية على الحريات‘

تعم الحركات السياسية في الوسط العربي بالبلاد حالة من الغضب جراء ما تم تسميته "بالملاحقات السياسيّة" ، التي يتم انتهاجها بحقّ القيادي في أبناء البلد، ابن


د. يوسف جبارين

مدينة ام الفحم رجا اغباريّة ، حيث تم تمديد اعتقال القيادي للمرّة الثانية على التوالي ، وقدّم بحقّه تصريح مدّع عام تمهيداً لتقديم لائحة اتّهام ضدّه.
هذا وستنظر محكمة الصلح يوم الأحد القادم في شأن اغباريّة بعد تمديد اعتقاله للمرة الثانية.

" تطور خطير آخر في الهجمة السلطوية على الحريات السياسية "
النائب د. يوسف جبارين، الذي حضر جلسة المحكمة الاخيرة قال :" تمديد اعتقال القيادي رجا اغبارية دون مبرر قانوني يعكس محاولات ترهيبية مستمرة ضد النشاط السياسي للقيادات العربية. هذا تطور خطير آخر في الهجمة السلطوية على الحريات السياسية وعلى مبادئ اساسية في حرية التعبير، بحيث يتم تطبيق ما يسمى قانون "منع الارهاب" من أجل قمع العمل السياسي بين الجماهير العربية وتجريم هذا العمل" .

" اعتقال القيادي رجا اغبارية فصل من سلسلة الملاحقات السياسية للقياديين والناشطين في داخلنا الفلسطيني "
بدوره، قال رئيس اللجنة الشعبيّة في امّ الفحم - المهندس زكي اغباريّة :" نعتبر اعتقال القيادي رجا اغبارية فصلا من سلسلة الملاحقات السياسية للقياديين والناشطين في داخلنا الفلسطيني. وقد سبق أن أصدرت اللجنة الشعبية بيان شجب بخصوص هذا الاعتقال . أصبح من ينطق ويتحدث ويطالب بحقوق أبناء شعبه محرضا وارهابيا وفي المقابل يسمح لقيادات رسمية إسرائيلية بالتحريض الواضح على القادة من أبناء شعبنا بشكل خاص وعلى وسطنا العربي بشكل عام".


زكي اغبارية


رجا اغبارية

بإمكان متصفحي موقع بانيت إرسال أخبار وصور لنشرها في موقع بانيت مجانا على البريد الالكتروني :panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق