اغلاق

الحركة الاسلامية في الطيرة: ‘الشارع ملك عام ولا يحق لأي شخص إغلاقه‘

وصل لموقع بانيت وصحيفة بانوراما بيان من الحركة الاسلامية في الطيرة ، جاء فيه :" مع إقتراب موعد الإنتخابات المحلية، نلاحظ انتشار ظاهرة الإزعاج غير المقبولة في شوارع بلدتنا.

فمع وقت غياب الشمس في سماء بلدنا وحلول المساء تتحول الأرض غير الأرض والسماء غير السماء التي نعرفها.....وفجأةً تمتلئ شوارعنا الآمنة بحركة سير مزدحمة، سببها مواكب سيارات لا عداد لها، سواء مع هذا المرشح للرئاسة او ذاك، تصدر أصوات أبواق تصم الآذان وتقرع الأبدان" .
واضاف البيان :" هذه الظاهرة السيئة، تزعج المواطنين عامةً وتثير امتعاض المارة والسكان لما تسببه من إزعاج وأزمات في الطرقات.
من حق الجميع أن يعبر عن رأيه في الإنتخابات، شريطة عدم إلحاق الأذى والضرر او الإزعاج بالآخرين، امتثالاً ليس فقط للقانون وإنما للشرع والأخلاق أولاً.
قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: " الايمان بضع وستون شعبة أعلاها قول لا إله الا الله وأدناها إماطة الأذى عن الطريق"، إشارة منه صلى الله عليه وسلم أن الإسلام يحض على المحافظة على الطريق بإعطائها حقها" .
واردف البيان :" نحن في الحركة الإسلامية، متمثلةً بقائمتها للعضوية ع م، إذ نطالب جميع الأطراف بالتوقف عن هذا السلوك وهذا النهج وهذه التصرفات، نؤكد أن الشارع ملك عام ولا يحق لأي شخص إغلاقه او تعطيل حياة الناس فيه، كما ونذكر أن جيران الشارع قد يكونون من طلبة العلم، كبار السن، المرضى والأطفال".

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق