اغلاق

مصر تحرم مخرجة فيلم ‘يوم أضعت ظلي‘ السورية من حضور عرضه الأول بالشرق الأوسط

اعلنت المخرجة السينمائية سداد كعدان عن عدم قدرتها على التواجد في مهرجان الجونة وذلك لعدم حصولها على تأشيرة دخول إلى مصر.

ونشرت كعدان عبر صفحتها على موقع التواصل الاجتماعي: "يحزنني ان أعلن بأنه لن أتمكن من التواجد في مهرجان الغونة لتقديم فيلمي (يوم أضعت ظلي)، وذلك لعدم حصولي على تأشيرة دخول إلى مصر على الرغم من حصولي على تأشيرات من كندا وبريطانيا وأوروبا في الشهر الماضي لحضور مهرجانات عالمية. وأيضاً لم يتمكن جميع أفراد فريق فيلم (يوم اضعت ظلي) على الحصول على تأشيرات دخول إلى مصر. إذ لم تحصل كل من المخرجة والمنتجة والممثلة الاساسية سوسن أرشيد على فيز وموافقات أمنية تسمح لهن بالدخول وتقديم الفيلم. وبما انه العرض الاول في الشرق الأوسط كان سيسعدنا ان نحتفل بالفيلم مع الجمهور المصري وجمهور الغونة، ولكننا لم مع الأسف لم نحصل على تأشيرات دخول، وأصر المهرجان على عرض الفيلم حتى لو لم نكن موجودين. شاكرة للمهرجان جهوده في دعم السينما العربية. من حقنا كسوريين ان نسافر ونقدم أفلامنا في البلاد العربية على الأقل. إذا لم يستطع فريق عمل فيلم فائز في فينسيا الدخول إلى مصر، كيف يستطيع للسوري أن يزور بلد عربي؟".
بدورها قالت الممثلة السورية سوسن أرشيد عبر صفحتها: "يؤسفني جداً انو الدول الأوروبية تستقبل الفنانين السوريين وتقدملهون كل التسهيلات ليقدرو يكونو بمهرجانات ويحكو عن مشروعهم الفني بينما يتعسّر عليي دخول مصر الحبيبة يلي طالما انعرفت باحتضانها للفن والفنانين من كل أنحاء الوطن العربي للمشاركة بمهرجان الجونة السينمائي بفيلم يوم أضعت ظلّي الحائز على جائزة أسد المستقبل في مهرجان ڤينيسيا بسبب عدم حصولي على تأشيرة دخول لأسباب أجهلها مع تقديري لجهود القائمين على المهرجان ومحاولتهم تقديم كل ما امكن".

لمزيد من برامج وتلفزيون اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق