اغلاق

‘هي‘ .. ديوان شعر للدكتور فؤاد عزّام .. بقلم: حسيب شحادة

د. فؤاد أحمد عزّام، هي היא she. مطبعة كفر قاسم، 2018، 67ص. المحرّر: نبيل طنوس، ترجم للعبرية د. نبيل طنّوس.


الصورة للتوضيح فقط

وللإنجليزية الدكتور جمال أسدي، رئيس قسم اللغة الإنجليزية في كلية سخنين. 

الدكتور عزّام ابن دير حنّا، حصل على الشهادة الجامعية الأولى في اللغة العربية والتاريخ العامّ في أواخر سبعينات القرن الماضي من جامعة حيفا. تابع دراستة للغة العربية وحصل على شهادة الماجستير من جامعة تل أبيب عام 1982 ثم شهادة الدكتوراة من جامعة حيفا عام 2008. يعمل محاضرًا في الأدب العربي الحديث، رواية وشعر وتاريخ الأدب العربي في كلية سخنين لتأهيل المعلمين.

من مؤلّفاته:
نظريات في الأدب. عكا: دار القبس، 1986.
تاريخ أوروبا في القرن العشرين. د. م.: د. ن.، 1990.
شعرية النص السردي: دراسة في أشكال الحبكة في روايات حيدر حيدر (أطروحة الدكتوراة). حيفا: مجمع اللغة العربية 2013.
أحلام السنونو. عمّان: دار فضاءات للنشر، 2015
للصباح أكتب. مطبعة كفر قاسم: منتدى الكلمة، 2017.
حبر الغيم. مطبعة كفر قاسم: منتدى الكلمة، 2018.

الإهداء لأمّه أولا وللأمهات وللمعذبين في الأرض

يهدي الشاعر عزّام ديوانه هذا ثلاثي اللغة لأمّه أوّلًا وللأمّهات وللمعذبين في الأرض، في هذا الديوان عشر قصائد: أمّي، أمّي أغنية، أمّي نرجسة، أمي-أمس، كن صديقًا لها، المرأة قمر، الآن، امرأة الجنّة، سامحيني، لا تنتظري.
النصّ العربي مشكّل جزئيا أما الترجمة للعبرية فمشكلة بالكامل. في ما يلي أسجّل بعض الملاحظات حول الترجمة إلى العبرية الموفقّة عمومًا، ملاحظات مختارة تجمّعت لديُ في وقت مطالعة الديوان الممتعة. في ما يلي بعض الملاحظات بخصوص الترجمة إلى العبرية.
تشبيهات: حبّ الأم كحب موج راكض نحو الشواطىء، 7
المآقي מקור הדמעות وليس העינים,  7, 10
ساقية תעלת השקיה ולא נחל, 7, 10 وبالانكليزية valleys p. 13
زرع الورد לשתול وليس לזרוע, 8, 10
ּأُمّاه، לא אמאאא ولكن הוי אמא, 8, 11
ويقظتي ترجمت והעירתני, 16, 17
يشربني يشعلُ أيامي
الكانتْ شجرًا يشحذُ عمرًا، 20
قارورة، בקבוקון, 29, 31
ماس פנינים والصواب יהלום, 29, 31
نشوة רוממות والصحيح שכרון חושים, 29, 31
ניקוד לא נכון: בקנינך, הערך, 37
שעון חול بدلا من שעת חול, 37
جموح השתוללות وليس גחמנות, 36, 38
خيل סוסים وليس סוסות 36, 38
الصقيع זה כפור ولا קרה, 41, 42
היה נותן לי وليس היה לי נותן 42
פֵרותי כלם لا כלן, 47
מֵבין ולא מְבין, 58
למצַָּב עתודאי ولا למצַּב עתודאי, 58
ولمن يتدثر بعطرك، ולמי שמתכסה במערמיך, and to whoever covers himself with your nakedness، 57، 58، 59
قناديل عينيك אורות עיניך والمطلوب פנסי עיניך, מנורות עיניך ובאנגלית candles, 57, 58, 59

لنشر خواطركم، قصائدكم، وكل ما يخطه قلمكم أو ما تودون أن تشركونا به، أرسلوها إلى البريد الالكتروني panet@panet.co.il

لمزيد من مقهى بانيت اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق