اغلاق

تحفيز موظفيك ليس سهلاً .. إليك طرق قد تساعدك

تحفيز موظفيك وفريق العمل الذي تديره ليس بالأمر الهيّن، فهو مهمة صعبة تحتاج إلى جهد كبير، ومع الأسف لا يوجد حل سحري يساعدك على ذلك،


الصورة للتوضيح فقط 

ولكن يوجد بعض الخطوات التي قد تساعدك على تنفيذ خطة وإقناع الموظفين بالانخراط في بيئة العمل.
وإذا كنت مديرًا أو مسؤولاً عن فريق فسوف تلاحظ أنه عندما يفقد الموظفون الاهتمام يصبحون منفصلين عن الشركة أو المؤسسة، ولا يشعرون أنهم على اتصال بها بعد الآن، وقد يتسبب ذلك في خلق فجوة كبيرة بين أفراد الفريق، وقد يقود إلى المعاناة وانخفاض مستويات الطاقة، والذي يؤثر بدوره على الانتاجية ووضع ومكانة المؤسسة.

وعندما يتعلق الأمر بإبقاء الموظفين سعداء، فإن الكثير من الشركات تركز على المرتبات أو الامتيازات، ولكن في بعض الأحيان فقد لا يكون ذلك سبب المشكلة، وربما لا تستطيع المؤسسات التخلص من هذه الأزمات من خلال المال.
وإليك بعض الحقائق المثيرة للدهشة عن أسباب انفصال الموظفين عن بيئة العمل، والتي توصلت إليها منظمات بحثية أجرت مجموعة من الأبحاث عن الموظفين غير الملتزمين لمعرفة أسباب شعورهم بالانفصال عن الشركة/ المؤسسة التي يعملون بها، وكانت النتائج كالتالي:

68 % من الموظفين يفكرون الانتقال من وظائفهم.

89 % من أصحاب العمل يعتقدون أن موظفيهم يغادرون للحصول على المزيد من المال.

75 % من الموظفين لا يستقيلون من وظائفهم بسبب الشركات ولكن بسبب المديرين.

88 % من الموظفين لا يشعرون بالشغف تجاه العمل.

80 % من المديرين المسؤولين عن مناصب كُبرى فقدوا اهتمامهم بالعمل.

85 % من الموظفين لا يشعرون بأن لديهم علامة تجارية جذابة ومثيرة.

26 % من الموظفين يوافقون على أن "رب عملهم سيستمع إلى مشاكلهم وسيتعامل معهم بطريقة إيجابية".

ووجدت تقارير دراسة عالمية أن 79 % من الموظفين يتركون وظائفهم لأنهم بسبب "انعدام التقدير". 

وفي كل الأحوال، إليك مجموعة من الخطوات التي يُنصح بأن تتبعها حتى تمنع حدوث هذه المشكلة في الشركة/ المؤسسة التي تعمل بها، وتتمكن من تحفيز موظفيك، فكل ما عليك هو أن تتصرف، وبإمكانك فعل ذلك من خلال العديد من الوسائل ومن بينها:

المشاركة
إن مشاركة الموظفين عملية سهلة، فهي تدور حول التفاعل معهم، فقط افعل ذلك دون تفكير. أرسل استبيانًا مجهولاً إلى المكتب بشكل شهري وراقب ردود فعل الموظفين. اسألهم عن ارائهم حول كيفية تحسين المزاج العام في الشركة، أو هل هناك أي شيء يمكن القيام به للمساعدة على ذلك.

اعط ملاحظات بناءّة
وهي خطوة بسيطة لا تكلفك الكثير لتنفيذها، اعقد اجتماعات أسبوعية أو شهرية لإعطاء ملاحظات بناءّة، وهذا شيء سيقدره الموظفون كثيرًا، لأنك بهذه الطريقة ستجعلهم يعرفون أنهم يسيروا على الطريق الصحيح، وأنهم يقومون بعمل جيد، وسيعرفون ما هي نقاط ضعفهم، وكيف يحسنون ادائهم ويحققون المزيد من التقدم.

كن مديرًا فعالاً
انخرط مع الموظفين وشاركهم في كل شيء، وأظهر لهم أنك تعرف قيمتهم. والاعتراف بأنهم يبذلون مجهودًا كبيرًا شيء يجب القيام به بأكبر قدر ممكن، وهو أمر سيقدّره الموظفون حتمًا.

وهناك استراتيجية أخرى تستطيع اتباعها، وهي خلق جو من المرح في بيئة العمل، وسيحفز ذلك موظفيك، نظم بعض الأنشطة التي تستطيعون جميعًا القيام بها، لكسر الحاجز بينكم، وللتخلص من الروتين والرتابة اليومية، مثلا يمكن الخروج في نزهات سير معًا، أو تناول الغداء معًا وإجراء مناقشات مرحة وطريفة.

درب الموظفين جيدًا
تحفيز الموظفين واقناعهم بالانخراط في بيئة العمل قد يتم من خلال التدريب، ضع خطة لتدريب وقدمها لمديرك وحدد فيها الوقت الذي تحتاجه، والميزانية التي يتطلبها الأمر، وهذا سيرفع الروح المعنوية للموظفين، ويساعد على تحقيق الأهداف العامة للشركة.



لدخول لزاوية شباب وبنات اضغط هنا

لمزيد من حياة الشباب اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق