اغلاق

د. ابو هولي: خطاب الرئيس اعاد القضية الفلسطينية لسياقها التاريخي

اعتبر عضو اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية رئيس دائرة شؤون اللاجئين الدكتور احمد ابو هولي "خطاب رئيس دولة فلسطين محمود عباس (ابو مازن)



امام الجمعية العامة للأمم المتحدة في دورتها الـ 73، بأنه حدث تاريخي هام ، لما حمله من وضوح تام في استراتيجية الرؤية والتشخيص والموقف ولطرح الواضح للمطالب الفلسطينية ودفاعه عن الحقوق والثوابت الوطنية المشروعة غير القابلة للتصرف التي اكدت عليها مجالسنا الوطنية المتعاقبة وقرارات الأمم المتحدة وفي المقدمة منها حق شعبنا في العودة وتقرير مصيره" .
واضاف "ان الخطاب كان واقعيا بما تضمنه من مطالب مشروعة لرفع الظلم التاريخي عن شعبنا الفلسطيني وانهاء مأساته المتواصل منذ سبع عقود وتجسيد دولته  المستقلة كاملة السيادة على حدود الرابع من حزيران لهام 1967 وعاصمتها القدس متحدثا عن الرواية الفلسطينية وحقيقة اليهود على ارض فلسطين، وكان مفصليا وحاسما عندما وضع النقاط على الحروف برفض قاطع لكافة القرارات الامريكية التي تستهدف حقوق شعبنا الفلسطيني ولصفقة العصر الامريكية التي تسعى الادارة الامريكية من ورائها اخراج القدس واللاجئين وحدود الـ67 من الحل السياسي لافتا الى ان خطاب الرئيس كان قويا وجريئا عندما حسم ملف القدس عندما اكد على ان عاصمة دولة فلسطين القدس الشرقية وليس في القدس الشرقية كما تريد اسرائيل والادارة الأمريكية تمريره متحديا بذلك القرارات الامريكية والاسرائيلية المعادية لحقوق شعبنا الفلسطينية" .

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق