اغلاق

بصليبكَ أزهو.. بقلم : زهير دعيم

( ليلة عيد الصليب لدى الطوائف الشّرقية)صليبُكَ سيّدي نورٌ وناريحرقُ الشّرَّ ويُنيرُ النهار


الكاتب زهير دعيم


يفيضُ بالخيرِ منَ القمحِ غِمار
يزرعُ التّلَّ وردًا ،فُلًا وغار
صليبُكَ علّمني أن أحبَّ الجار
والبعيدَ والقريبَ  ....
وكلَّ مَن على الأرضِ سار
أحبُّهم ، أعزُّهم ، أقيلهم ..
وقتَ العِثار
وفي ربوعِ المجد أزرعهم ..
أحلى بِذار
صليبُك ربّي فخرٌ تسامى ..
في الدُّروب وفي الدّيار
ساحت به النَّفس هُيامًا...
وبِه العقلُ حار
صليبُكَ سيّدي أملي المُفدّى
وتسبيحةٌ يسقسقها هَزار
على غصون الدّوْحِ صُبْحًا
وفي الأماسي وفي النّهار
+++
ازرعني سيّدي عند قدميْكَ زهرة
ترافقك الطّريق والمِشوار

لمزيد من مقهى بانيت اضغط هنا

لمزيد من مقهى بانيت اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق