اغلاق

مستشفى الناصرة - الإنجليزي: عملية قيصرية حديثة وطلائعية

استضاف قسم النساء والولادة في مستشفى الناصرة- الإنجليزي بإدارة الدكتور جيمي جدعون، مؤخرا، طاقما طبيّا مختصا وصل البلاد خصّيصا من فرنسا لإجراء عمليّات

قيصريّة بالطريقة الأحدث طبيّا والتي تم تطويرها في فرنسا تدعى  Faucs ، حيث بدأ مستشفى النّاصرة- الإنجليزي خلال السنة الاخيرة وبشكل حصريّ بإجراء هذا النوع من العمليّات، بإشراف د. يسرائيل هندلير، نائب مدير قسم الولادة في مشفى تل هشومير وبمساعدة طاقم القسم في مستشفى الناصرة .
تتميّز العمليّة القيصرية  بالطريقة  الحديثة بأوجاع أقل بعد العمليّة وبوقت شفاء أسرع،  إذ تستطيع الوالدة أن تتحرك بعد ثلاث ساعات وأن تعود الى بيتها بعد يومين من العملية فقط! وبعد عدة أيام يمكنها العودة الى مجرى حياتها الطبيعي. بالإضافة الى هذه المميزات تجرى العملية بدون استعمال أنبوب للبول "كتيتير"  مما يقلل من احتمال إصابة   جدار الرحم والبطن ويساعد على سرعة الشفاء ويخفف من  الألم ومن عناء الوالدة. كما وان هذه العملية مناسبة للنساء اللواتي يجرين عملية قيصرية لأول مره او اللواتي بحاجة الى عملية قيصرية بسبب عمليات قيصرية  سابقة. 
وقال د جيمي جدعون ، مدير قسم النساء والولادة في مستشفى الناصرة – الإنجليزي: " وصل الطاقم الفرنسي إلى البلاد لإجراء بحث أكاديمي كبير في مستشفى الناصرة- الإنجليزي ومستشفى بني تسيون، والذي يعتمد على المقارنة ما بين العمليّات القيصريّة التقليديّة والعمليّات بحسب الطريقة الحديثة والتي تشكل ثورة حقيقية في المجال،  بفضل العملية القيصرية الحديثة يتم  تسريح الوالدة بعد يومين فقط وليس خمس أيام كما هو متبع في العمليات التقليدية. اضافة الى مميزات صحية وجمالية أخرى تخفف من عناء الوالدة وتزيد من أمانها. أجرينا حتى اليوم الكثير من هذا النوع من العمليات بنجاح ورضى كبير من قبل  الوالدات والطاقم المعالج حيث وصفت احدى الوالدات التي اجرت خمس عمليات قيصرية سابقة واختارت ان تجري عمليتها السادسة بحسب الطريقة الحديثة ان الشعور رائع وعناء الولادة أقل بكثير ووقت الشفاء اسرع"
كما ويتميز  مستشفى الناصرة – الإنجليزي  مؤخّرا،   وبالإضافة لتبنّيه طريقة إجراء العمليّات القيصريّة الحديثة، باستبدال كلبسات العمليّات القيصريّة  التقليدية بأخرى "تذوب" مع الوقت بمساعدة  جهاز الإنسورب  Insorb والذي يترك البشرة بدون كلبسات خارجيّة وندبات. كما ويتبنى الطاقم سياسة ان تكون الوالدة    شريكة في العمليّة ويسمح  للزوج بمرافقتها  ما يمكّن الأم من التواصل مع وليدها من اللحظة الأولى للولادة.   تجرى  العمليّات القيصريّة بالطريقة الفرنسيّة الحديثة Faucs  في مستشفى الناصرة – الإنجليزي  عن طريق تعيين دور مسبق وليس للعمليّات القيصرية الطارئة.
وقال  د.  يسرائيل هندلير من طاقم القسم في المستشفى الإنجليزي:  "نأمل انتهاء البحث الطبيّ في الأشهر القريبة بنجاح لتأتي البشارة من الناصرة حول حسنات العمليّات القيصريّة بالطريقة الجديدة" .

بإمكان متصفحي موقع بانيت إرسال أخبار وصور لنشرها في موقع بانيت مجانا على البريد الالكتروني :panet@panet.co.il


لمزيد من الناصرة والمنطقة اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق