اغلاق

مسؤولية خطوط المياه بالناعورة تنتقل للمجلس الاقليمي الجلبوع

في لقاء عقد بين رئيس المجلس الاقليمي الجلبوع، عوفيد نور، وموشيه غرازي نائب المدير العام لسلطة المياه، تم الاتفاق على نقل المسؤولية عن خطوط المياه في الناصرة للمجلس،


صور من المجلس الاقليمي الجلبوع

والذي سيكون مسؤولًا عن تطوير هذه الخطوط والبنى التحتية بمشروع يكلف نحو 5 مليون شيكل.
هذا المشروع غير المسبوق يمكن المجلس من تولي المسؤولية الكاملة بتزويد المواطنين بالمياه، مما يحول المجلس وعبر شركة "كولحي هجلبوع"، للجسم الذي يدير لجنة المياه في الناعورة، التي انهارت ووصلت إلى حال لم تستطع تقديم المياه كما يجب للمواطنين ولم تكن لديها امكانية صيانة وتطوير الخطوط.
وقال رئيس المجلس، عوفيد نور: "مسيرة التطوير في الجلبوع تظهر جليًا امام الجميع، وتنعكس بعمل مشترك مع المواطنين، بمهنية عالية وجودة، فمن غير المعقول والمقبول علينا أن نصل إلى مرحلة يعاني منها أي مواطن في الجلبوع من عدم توفر المياه بجودة عالية وبسعر معقول، معظم الميزانيات التي استثمرناها في الناعورة الآن من هبات من الحكومة، وعلى هذا النهج نستمر" .
واضاف :"
هذا المشروع ينفذ الآن في الناعورة بعد نجاحه في طمرة الزعبية، ويأتي هذا المشروع في الناعورة تزامنًا مع مشروع تسويق 2017 وحدة بناء جديدة ضمن مشروع الاسكان الجديد" .
فيما قال محمد البحيري، مدير عام شركة "كولحي هجلبوع": "أحد التحديات التي تواجهنا التآكل والاهتراء في خطوط المياه القديمة بالجلبوع والتي تقف في وجه تطوير القرية، المسار يحتاج لعمل مضاعف، ونحن السلطة المحلية الأولى في البلاد التي تقوم بهذا الأمر، ونجد حلًا مناسبًا لكل مواطن ومواطن" .




لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق