اغلاق

الجيش الاسرائيلي يتدرب على بناء مستشفى ميداني في رومانيا

خرجت مطلع الأسبوع ، بعثة السلاح الطبي التابع للجيش الإسرائيلي لتمرين دولي في رومانيا ، بالتعاون مع دول الاتحاد الاوروبي . يشترك في البعثة نحو 160 شخصًا


تصوير :  الناطق بلسان الجيش الاسرائيلي

في مجال الطبّ والخدمات اللوجستية يخدمون في الخدمة النظامية والاحتياط ، وسوف يتمرنون على إقامة مستشفى ميداني ومحاكاة حالة حدوث هزة أرضية، بالإضافة إلى سيناريوهات إضافية، جوية وأرضية.
هذا هو التمرين الأكبر للسلاح الطبي العسكري ، والّذي أُعد للحفاظ على جاهزية وقدرات القوات الطبية والمستشفى الميداني بشكل خاص ، وفق ما قال المتحدث بلسان الجيش الاسرائيلي .

" تقديم علاج طبي على أعلى مستوى "
من جانبه ، قال الضابط شكيب بدر من حرفيش وهو ضابط في الوحدة الطبيّة في الجيش الإسرائيلي " ان التمرين معدّ للمستشفى الميداني العسكري الذي أقيم قبل ما يقارب 5 سنوات والهدف منه تقديم العلاج الطبي على أعلى مستوى ممكن في حالات الطوارئ ، وأن نساعد الاتحاد الأوروبي في إقامة مستشفى ميداني مع العلم أنّه وحتى قبل نصف سنة كان المستشفى الميداني الوحيد الذي أقيم في العالم في إسرائيل ، وقبل نصف سنة أقيم مستشفى مماثل في الصين ويشارك في هذا التمرين عدّة دول من الاتحاد الأوروبي ".
وتابع بدر : " تمّ التنسيق لاقامة هذا التمرين منذ أكثر من سنة وليس هناك علاقة بين اقامته وبين أي سبب أمني حالي ، وفي الحقيقة لم تتم اقامة مثل هذا المستشفى من قبل للهدف الذي أقيم من أجله وهو حالات الطوارئ ، وهو يعتبر مستشفى مستقل وتمّت اقامته أكثر من مرّة بهدف التمرين  ، والمستشفى معدّ لاستقبال ومساعدة المواطنين والجنود وليس فقط للجنود ".
وأوضح بدر " أن البعثة تضم  160 شخصًا في مجال الطبّ والخدمات اللوجستية يخدمون في الخدمة النظامية والاحتياط
".
وخلص بدر للقول : " يجب التنويه أنّ هذا المستشفى الميداني ليس فقط للحرب ، بل أنّه يساعد على تقديم الخدمات في حالات تسونامي او هزات ارضية وغيرها ".



لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق