اغلاق

الوجه المشرق لأم الفحم ... طاقات شبابية تحقق انجازات أكاديمية ،رياضية وفنية على مستوى عالمي

في ظل الاحداث السلبية التي تتصدر العناوين ، من حين الى آخر ، جراء أعمال عنف في مدينة ام الفحم ، ولأجل اظهار الوجه الآخر لمدينة أم الفحم والتي يحلو ،


الفنان محمد حاج داهود

 للكثيرين اطلاق اسم " ام النور عليها " ، قام مراسل موقع بانيت وصحيفة بانوراما بالتعاون مع المربية والاكاديمية شادن عبد درويش ، بالتجهيز لهذا التقرير الذي يستعرض قصص ناجحات لشباب وصبايا من المدينة ، رفعوا بانجازاتهم اسم ام الفحم عالياً ، وذلك ضمن مبادرة لوضع الوجه الحقيقي لمدينة ام الفحم على الواجهة الاعلامية.

الشابة ‎اسماء محاجنة
أنهت دراستها الكاديمية للقب الاول في تخصص المختبرات الطبية في جامعة بن غوريون في النقب ، وعملت لمدة في بنك الدم بمستشفى " ايخيلو "ف حاصلة على لقب ثان " garnatology/aging  in Southampton university " في بريطانيا والان تعمل في مختبر ابحاث في  " كامبرديج ".

‎الشابة دعاء عمر حاج داهود
مترجمة للغة الاشارات للصم ، عندما انهت تعليمها قبل سبع سنين في جامعة بار ايلان كانت ضمن خمس مترجمين عرب في الدولة.

اللاعبة الصاعدة لقاء جبارين
تبلغ من العمر 12 عاما ، أول شابة فحماوية تلتحق بمنتخب اسرائيل للفتيات وتمارس كرة القدم بشغف كبير.

الشابة يارا قاسم محاجنة
فحماوية وفنانة متعددة المجالات ، متخصصة في فن الڤيديوهات والأداء. حصلت على منحة دراسية من السفارة الامريكية حيث من خلالها حصلت شهادة في قيادة وادارة المشاريع من جامعة روجر ويليامز الاميركية.  خلال اللقب الأول حصلت على شهادة امتياز العمادة من كلية الفنون في جامعة حيفا ، وفي جعبتها الكثير من الجوائز القيّمة.

الشاب محمد ابو شقرة
درس الهندسة المعمارية وحصل على شهادة ماجستير من جامعة ميونخ.  اكتشف شغفه بالطبيعة ويقضي  أوقات فراغه مستكشفًا المناطق الريفية ومتسلقًا جبال الألب. ما يميّز هذا الشاب هو مشاركة رحلاته مع الناس على شبكة الانترنت .

الشابة بيان ذياب
من خريجي جامعة حيفا في موضوع العلاج بالفن . حائزة على جوائز عديدة على مستوى كلية الفنون ، والثالثة على مستوى الخريجين بنفس الدفعة بمشروع التخرج.
بيان شاركت في العديد من المعارض المحلية والقطرية، وهي تقوم ايضًا بالرسم على مستويات عديدة وبانماط مبتكرة تواكب الفن الحديث ، الأمر الذي جعلها تصنع الفن الخاص بها وهو دمج الصور بالرسم بالفيديو مما جعلها ملمه بالفيديو آرت والجرافيكا.

الشاب محمد حاج داهود
من مؤسسي الحركة المسرحية في أم الفحم من خلال تشكيل نواة المسرح البلدي في اوائل التسعينيات. بدأ العمل في بناء الديكور والرسم وصناعة الأقنعة. عمل مع جماعة نسيم السنديان واعتلى خشبة المسرح اول مرة من خلالهم 1992. حاصل على جائزة رئيس الدولة في الفن التشكيلي عام 1996 . فاز بمنحة مؤسسة عبد المحسن القطان والمسرح الملكي الفلمنكي البلجيكي لدراسة إخراج الفنون الادائية .
شارك في مسرحية ظل الشمس التي تصدرت الاعلام العالمي والمحلي من انتاج الميادين والتي قبلت لتكون ضمن عروض مهرجان المسرح التجريبي السنوي في القاهرة عام 2007 . شاركت المسرحية عام 2009  في مهرجان مسرحيد نيابة عن مسرح الجوال في سخنين في مسرحية سمير ويوناتان على كوكب المريخ... وكانت " المسرحيدية " التي حازت على استحسان لجنة الحكم. شارك في العديد من الأفلام والمسرحيات، أهمها بحسب رأيه الافلام القصيرة ذات الانتاج الفحماوي، مثل فيلم "ام النور" وفيلم "عودة ميت ".

 اللاعب محمد محاميد الملقب بـ " الجنجي "
 حاز على كأس الدولة للشبيبة في هبوعيل بيتح تكڤا، عنده ارتقائين في مسيرته الكروية وهذا السنة سيكون الارتقاء الثالث ان شاء الله في فريق هبوعيل ام الفحم.
في الشبيبة أنهى مع 15 هدف في موقع خط وسط دفاعي . أحرز هدفا حاسما في ربع نهائي كأس الدوله في الدقيقة 105 وأوصل فريقه الى نصف نهائي كأس الدولة.


اللاعب محمد محاميد


اللاعبة لقاء جبارين


بيان ذياب


دعاء عمر حاج داهود


محمد ابو شقرة


يارا قاسم محاجنة


اسماء محاجنة

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق