اغلاق

رئيس بلدية الطيبة يقدم التماسًا ضد دوائر التنظيم بشأن أوامر الهدم في قلنسوة

افاد مراسل موقع بانيت وصحيفة بانوراما نقلاً عن رئيس بلدية الطيبة المحامي شعاع مصاروة منصور بأنه نظرًا للتطورات الأخيرة بشأن قرار نائب المستشار القضائي للحكومة


رئيس بلدية الطيبة المحامي شعاع مصاروة منصور بعدسة موقع بانيت وصحيفة بانوراما

ودوائر التخطيط، رفض جميع المخططات والحلول التخطيطية التي قدمتها بلدية الطيبة بشأن البيوت الواقعة شرقي قلنسوة "عادة لسكان من مدينة قلنسوة " قدمت بلدية الطيبة بإيعاز من رئيس بلدية الطيبة رئيس لجنة التنظيم، التماساً للمحكمة الإدارية في اللد ضد نائب مستشار الحكومة ودوائر التخطيط اللوائية والقطرية مطالباً إياهم بالمصادقة على المخططات المقترحة من طرف البلدية كحل نهائي للمشكلة التي يعاني منها السكان منذ اكثر من 10 سنوات (زمن اللجنة المعينة).
 وذكر ان بلدية الطيبة تكفلت بكل تكلفة المهندسين والتخطيط كما. وتكفلت في اجر المحامي الذي قدم الالتماس.
وقال منصور:" " لم نبخل بأي جهد حتى ننقذ البيوت من الهدم ونناشد أهالي الطيبة عامة وأهالي الحي خاصة ان يكفوا عن البناء غير المرخص".
 
تخطيط مفصل مشترك لبلدية قلنسوة وبلدية الطيبة

وأوضح رئيس بلدية الطيبة المحامي شعاع مصاروة منصور :" ان احد الطروحات التي قدمت هي تخطيط مفصل مشترك لبلدية قلنسوة وبلدية الطيبة ، خاصة ان لبلدية قلنسوة الحق بالمطالبة بخارطة " فتمال"  التخطيط السريع التي لم تنفذها حتى الان بلدية قلنسوة.  بلدية الطيبة أبدت موافقتها المبدئية على التخطيط المشترك لإنقاذ البيوت وإدخال أراضي غربي عابر إسرائيل معلنة بذلك انه لا يعقل ان " شركة قطارات إسرائيل " يصادق لها باسم الدولة على 5 أبراج للهايتك التي سوف تعود بالفائدة على أهالي الطيبة ، وفي نفس قطعة الأرض لا تصادق الدولة لإنقاذ هذه البيوت ومنح الأراضي الخضراء للبناء وتمنع الطيبة من التطور غربي عابر إسرائيل.  بلدية الطيبة تطرح جميع الحلول المهنية من مخططات ولكن للأسف ترفضها دوائر التخطيط بمبررات ليس مقنعة، الأمر الذي دفعنا الى تقديم الالتماس".





 



لمزيد من الطيبة والمنطقة اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق