اغلاق

المحامي طيبي: ‘نجحنا بتجميد أمر هدم لبيت في الطيبة‘

بعد نجاحه بالحصول على قرار ينص على تجميد أمر هدم لبيت في مدينة الطيبة لفترة 4 اشهر ، بالإضافة الى 4 اشهر إضافية ، التقى مراسل موقع بانيت وصحيفة بانوراما مع
Loading the player...

المحامي وهيب طيبي ،من مدينة الطيبة والذي تابع القضية ونجح باقناع المحكمة والقاضي إعطاء أمر تجميد أمر الهدم .
وقال طيبي لمراسل موقع بانيت وصحيفة بانوراما خلال الحديث معه  :" هذه القضية مثل القضايا العادية الدارجة في الوسط العربي ، وهي التي تضم بناء بيوت في منطقة لا يوجد فيها ترخيص.  بعد ان قام مواطن طيباوي ببناء بيت مكوّن من طابقين على ارضه صدر امر بهدم البيت ، فقمنا على الفور بتقديم اعتراض للمحكمة ، وكان الاعتراض مبني على ان هذه المنطقة سوف تدخل ضمن الخارطة الهيكلية " فتمال " لجنة التخطيط السريع ".
وتابع المحامي طيبي : "
 القاضي في المحكمة طلب ان يحضر الى الجلسة ممثلون من قسم الهندسة في بلدية الطيبة ، فحضر من لجنة التخطيط والبناء في مدينة الطيبة المهندسين يوسف جمعة ويوسف اغبارية اللذين شهدا في القضية في الجلسة الأولى بعد ثلاثة اشهر من تجميد الامر ".
وأضاف طيبي قائلا :" القاضي في المحكمة اعطانا مهلة إضافية لمدة 3 شهور أخرى لمحاولة انقاذ البيت ، فخلال هذه الشهور قمنا بعقد جلسة مع رئيس بلدية الطيبة المحامي شعاع مصاروة منصور ليطلعنا على التخطيط الذي يعمل به ، وهو ادخال هذه المنطقة التي يتواجد بها البيت المهدّد بالهدم . وقام بعقد جلسات عدة مع اللجنة اللوائية في الرملة لمحاولة ادخال المنطقة ومناطق أخرى الى الخارطة الهيكليّة.
خلال الجلسة الأخيرة للنظر في قضية البيت ، حضر الى المحكمة رئيس بلدية الطيبة ليدلي بشهادته امام القاضي بأنّه يعمل بجهد وفق الاثباتات لإدخال المنطقة التي يقع بها البيت المهدد بالهدم ضمن الخارطة الهيكليّة ، وقام رئيس البلدية باطلاع القاضي على كل ما يجري في مدينة الطيبة من تخطيط وبناء وإدخال أراضي ، وفي النهاية قامت المحكمة بإصدار امر منع هدم المنزل وإعطاء 4 شهور للتمديد ، و4 شهور إضافية ، ومع إعادة واسترجاع قسم كبير من مبلغ الايداع" .

" قضية البناء والمسكن هي قضية أساسية للإنسان"
واختتم المحامي طيبي حديثه قائلا :" مشكلة الأراضي والبناء والتخطيطات هي مشكلة الوسط العربي بأكمله ، اغلب المجالس والبلديات المحلية في العقد الأخير لا تعمل على موضوع التخطيط والبناء كما يجب ، وعندما أصبحت هذه المشكلة  مشكلة أساسية لكل مواطن عربي ، بدأت بعض البلديات بالعمل عليها وهي قضية يجب ان تكون في سلم أولويات رئيس البلدية ، ويجب ان تكون كذلك على برنامج أعضاء الكنيست العرب.  في مدينة الطيبة نرى ثورة عمرانية كبيرة من قبل رئيس بلدية الطيبة المحامي شعاع مصاروة منصور حيث يقوم بإدخال الأراضي بشكل كبير للبناء من أجل حل هذه المشكلة ، ومن الملفت للنظر هو بناء مستشفى في مدينة الطيبة وهو الأول في الوسط العربي" .



المحامي وهيب طيبي بعدسة موقع بانيت وصحيفة بانوراما



بإمكان متصفحي موقع بانيت إرسال أخبار وصور لنشرها في موقع بانيت مجانا على البريد الالكتروني :panet@panet.co.il

لمزيد من الطيبة والمنطقة اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق