اغلاق

الفنانة رانيا يوسف : ‘أشعر بقلق شديد!‘

تعمل رانيا يوسف حالياً على تصوير حوالي ثلاثة أعمال سينمائية دفعة واحدة تعود بها إلى الوقوف مجدداً أمام كاميرات السينما، لكنها كشفت عن سرّ نشاطها الفني،


بلطف عن فيسبوك الفنانة رانيا يوسف

خصوصاً بعد انفصالها للمرة الثالثة، فهل تقرّر تجربة الزواج مرة أخرى.

حدّثينا عن عودتك القوية إلى السينما؟
أنا سعيدة لأنني سأعود إلى السينما عبر ثلاثة أعمال قوية، فقد أنهيت تصوير مشاهدي ضمن فيلم "أسوار" منذ فترة وهو يقدّمني بطريقة جريئة، إذ أجسّد شخصية نجمة سينما مشهورة تنجرف في طريق الإدمان والإنحراف وتنتهي حياتها في السجن، كما أصوّر حالياً فيلم "عش الدبابير"، حيث أجسّد شخصية نصّابة، أما شخصيتي في الفيلم الثالث "دماغ شيطان" فستصدم الجمهور.

ألم تشعري بقلق لتقديمك أكثر من شخصية ذات تصرفات وصفت بـ " المنحرفة " في نفس الوقت؟
لا أخفي سراً أنني أشعر بقلق شديد اتجاه  هذه الأعمال، فالشخصيات التي أجسّدها تميل كلها إلى الشر، لكنني أنتظر عرضها بفارغ الصبر لأعرف حكم الجمهور ما إذا كان سيتقبّلني في هذا النمط من الأدوار أم لا.

تعيشين فترة نشاط فني ملحوظ، هل له علاقة بقرار انفصالك؟
في الحقيقة بعض أصدقائي لفتوا نظري إلى هذا الأمر، فعلى ما يبدو أثّرت المشاكل التي أحاطت بي في الفترة الأخيرة والتي سبقت  انفصالي على حياتي المهنية.

هل من الممكن أن تقدمي على الزواج مرة أخرى؟
لا أعتقد أن هذا الوقت مناسب للتفكير في أي شيء سوى عملي حتى أعوّض عما فاتني في الفترة الماضية.

أخيراً، أصبحتِ أكثر نشاطاً على مواقع السوشيال ميديا، فلماذا غيّرتِ رأيك؟
بالفعل أنا لا أتقن التعامل مع وسائل التكنولوجيا الحديثة، لكني قرّرت أخيراً أن أكون أكثر نشاطاً عليها لأتواصل مع جمهوري، كما أحضّر مع مجموعة من صديقاتي مشروعاً مختلفاً سنعلن عنه قريباً.



 


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من فن من العالم العربي اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
فن من العالم العربي
اغلاق