اغلاق

الهيئة العامة للكنيست تصادق نهائيا على قانون الحضانات

صادقت الهيئة العامة للكنيست بالقراءة الثانية والثالثة النهائية ، على اقتراح قانون يقضي بالإشراف على الحضانات النهارية ، للأطفال الصغار لعام 2018.


الصورة للتوضيح فقط

 يدور الحديث حول اقتراح حكومي لوزارة الرفاه واقتراحات شخصية لعضو الكنيست يفعات شاشا بيطون (كولانو) وكارين الهرار (يش عتيد). 
بموجب القانون ولأول مرة ، سيتم تنظيم جهاز الإشراف والترخيص الحكومي على كل الحضانات النهارية للأطفال الصغار التي يمكث فيها 7 أطفال صغار أو أكثر، وذلك من أجل حماية صحة وسلامة الأطفال الماكثين فيها. وعلى الرغم من أنه وفق الصيغة الأصلية لاقتراح القانون كان من المفروض تنفيذه بشكل تدريجي خلال عدة سنوات ، إلا أن صيغة القانون التي صادقت عليها اللجنة تقضي ببدء سريان مفعول القانون في 1 أيلول / سبتمبر 2019 ويطبق على كل الحضانات النهارية التي يتواجد فيها سبعة أطفال وما فوق في كل أرجاء البلاد، على أن يسمح لأصحاب الحضانات تشغيلها فقط بعد حصولهم على مصادقة أولية من المسؤول عن الموضوع: مدير قسم الحضانات النهارية والنويدات لسن الطفولة. 

" تشغيل حضانة بدون رخصة أو بخلاف الشروط يعتبر مخالفة جنائية"
وينص القانون أن تشغيل حضانة بدون رخصة أو بخلاف الشروط المحددة في القانون يعتبر مخالفة جنائية عقوبتها ما لا يقل عن سنة سجن ويمنح للمسؤول أدوات ووسائل إنفاذ إدارية ، وبينها صلاحية إصدار تحذيرات إدارية وأمر إيقاف إداري لإغلاق الحضانة. وستتيح هذه الوسائل والأدوات للمسؤول فعالية معالجة المخالفة بشكل أسرع عند الحاجة، وكذلك بعد سنة من نشره سيكون بالإمكان أيضا فرض عقوبات مالية في حال ارتكاب خروقات معينة. 
 وتقرر أن ينشر المسؤول على العلن ومن خلال شبكة الإنترنت وأي وسيلة يراها مناسبة لذلك ، قائمة تتضمن أسماء جميع الحضانات النهارية، عناوينها، تراخيصها، تاريخ انتهاء صلاحيتها. كما ستشير القائمة إلى وجود أوامر احترازية إدارية أو قضائية، أو عقوبات مالية وسبب فرضها. 
 
" سيتم إلغاء الفوضى التي تسود الموضوع اليوم " 
وقالت رئيسة لجنة حقوق الطفل، عضو الكنيست يفعات شاشا بيطون ، من المبادرين إلى اقتراح القانون: "نحن، الأهالي والمنظمات وأعضاء الكنيست حققنا اليوم إنجازا تاريخيا. صحيح أن الحديث هو حول خطوة صغيرة بالنسبة لاقتراح القانون الشخصي الذي بادرت إليه، ولكنها خطوة كبيرة ومهمة من أجل الأطفال الصغار حتى الثالثة من العمر وذويهم، وأيضا بالنسبة للحضانات النهارية نفسها. وبموجب القانون سيتم إلغاء الفوضى التي تسود الموضوع اليوم والإشراف الذي لم يكن قائما أصلا"، وأكدت "عملنا بشكل سريع من أجل خلق واقع جديد، سنقلص ونلغي الخروقات في هذا المجال". 
وقالت عضو الكنيست كارين الهرار: "اليوم يمكن للأهالي تنفس الصعداء. والآن يمكنهم أخيرا إرسال الأطفال إلى رياض الأطفال براحة بال، فيما يمكن للأطفال العودة إلى البيت بابتسامة كبيرة". 
يشار الى انه صوّت إلى جانب القانون 56 عضو الكنيست وامتنع عضو كنيست واحد. 

 
 

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق