اغلاق

الفئران والخنازير تأكل خيرات البطوف وتقسو على الفلاحين

بادر النائب مسعود غنايم (الحركة الإسلامية/ القائمة المشتركة) لعقد جلسة مع وزير الزراعة في مكتبه في الكنيست لبحث مشكلة الأضرار الكبيرة التي لحقت بمحاصيل


صور من الجلسة وصلتنا مكتب النائب غنايم 

الفلاحين في سهل البطوف بسبب الأعداد الكبيرة للفئران بأنواعها وكذلك الخنازير البرية. 
وقد حضر الجلسة إضافة للوزير ممثلين عن مكتب وزارة الزراعة في لواء الشمال وممثّل جمعية حماية الطبيعة وكذلك المهندس علي عبد شواهنة والسيّد محمد علي أبو صالح.
وقد تمّ استعراض المشاكل التي يواجهها الفلاحين وخسارتهم الكبيرة بسبب ظاهرة الفئران وضرورة قيام الوزارة بمساعدة الفلاحين بالقضاء على هذه الظاهرة وتعويضهم عن الخسائر التي لحقت بهم.
ممثلو وزارة الزراعة وجمعية حماية الطبيعة قدّموا عدّة اقتراحات لمواجهة هذه الظاهرة منها نصب أعشاش لطائر البوم والذي يُعتبر العدو الأول للفئران, وكذلك إمكانية استعمال المبيدات السامّة, وقد تقرّر إكمال الاتصالات مع مكتب وزارة الزراعة في الشمال وممثلي المزارعين في سهل البطوف لمناقشة التفاصيل.
وتمّ في الجلسة كذلك تداول مخططات الوزارة بالنسبة لمستقبل الزراعة والفلاحين في سهل البطوف.  




لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق