اغلاق

انتخاب الطالبة ميار تركي رئيسة لمجلس طلاب البشائر سخنين

جرت مؤخرا في مدرسة البشائر الاهلية للعلوم في المرحلتين الابتدائية والاعدادية انتخابات لرئاسة مجلس الطلاب، فالمدرسة بالإضافة إلى الإنجازات العلمية الكبيرة


صور من المدرسة

التي تحققها سنويا تسعى إلى تذويت معاني وقيم اجتماعية مثل: تقبل الاخر ورأيه، وبناء شخصية الطالب، والمنافسة الشريفة، واختيار الشخص المناسب في المكان المناسب، وتعريف الطالب على معنى الديموقراطية وتذويتها من خلال فعالياتها اللامنهجية.
وكل هذه المفاهيم تم تذويتها من خلال الانتخابات لمنصب رئيس مجلس الطلاب، حيث ترشح لهذا المنصب 6 طلاب وهم ميار تركي، محمد حبيب الله، ماريا خلايلة، وسيم خلايلة، ملك عرابي، وباسل غنايم.
وقد عمل المرشحون على مدار 3 أسابيع لكسب أصوات الطلاب من خلال الدعاية الانتخابية، والدخول إلى الصفوف، وطرح برامجهم الانتخابية.

مناظرة بين المتنافسين
وقد أجريت مناظرة بين المتنافسين بحضور طلاب المدرسة، وطاقم الإدارة والمعلمين، حيث افتتح مدير عام المدرسة الأستاذ أمير الحاج بكلمة تطرق فيها إلى أهمية هذه الفعالية لما لها من دور كبير في تذويت قيم كثيرة لدى الطلاب مثل: تقبل الآخر، وتطوير شخصية الطالب وغيرها.. وقد حثّ الطلاب على اختيار الشخص المناسب، وليس بحسب اعتبارات شخصية، وخاصة أننا على أبواب انتخابات للسلطات المحلية وهم المنتخبون القادمون، والمرشحون القادمون.
وفي كلمته شكر مركز التربية الاجتماعية الأستاذ ربيع نصار إدارة المدرسة، وعلى رأسها الأستاذ امير الحاج على دعمهم التام لكل الفعاليات والبرامج اللامنهجية، وعرض دور وصلاحيات رئيس مجلس الطلاب.
ثم عرض المرشحون برامجهم الانتخابية أمام الطلاب وتلا ذلك توجيه الأسئلة للمرشحين من قبل الطلاب.
وفي يوم الانتخابات جرت عملية الاقتراع بكامل الديموقراطية والشفافية حيث أدلى الطلاب بأصواتهم، وقد أشرف على عملية الانتخاب مركز التربية الاجتماعية ومجموعة من الطلاب كممثلين عن المرشحين، وقد تم توزيع الطلاب على صندوقين للاقتراع، وحرصت إدارة المدرسة على أن تكون الانتخابات مشابهة جدا لانتخابات السلطات المحلية، حيث كان لكل صندوق رئيس و3 أعضاء.
وأشرف على عملية فرز الأصوات الأستاذ ربيع نصار، والأستاذ عماد خلايلة، والأستاذ عرفات شلاعطة، ومجموعة من المعلمين ورؤساء الصناديق ومرافقيهم.
وبعد الانتهاء من فرز الأصوات، شكر مدير عام المدرسة الأستاذ أمير الحاج كل من ساهم في إنجاح هذا العرس الديموقراطي، وخص بالشكر الأستاذ ربيع نصار، والأستاذ عماد خلايلة، والأستاذ عرفات شلاعطة، وممثلي المرشحين، ثم أعلن النتائج أمام طلاب المدرسة في عرس ديموقراطي، حيث فازت الطالبة ميار تركي برئاسة مجلس الطلاب، وحل الطالب وسيم خلايلة في المرتبة الثانية، وعليه سيشغل منصب نائب رئيس مجلس الطلاب، وتمنى حظا أوفر لمن لم يحالفه الحظ، وتمنى لجميع الطّلاب مزيدا من التقدم والنجاح.

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق