اغلاق

النقب - أهل الطفل الذي جرفته السّيول :‘ نعيش حياة بدائية، لا ملاعب ولا رياض أطفال‘

لا تزال أجواء الحزن والأسى ، تخيم على قرية وادي الحيطان غير المعترف بها قرب قرية كسيفة في النقب ، بعد يوم واحد من المأساة التي حلت بعائلة
Loading the player...

الكريشات التي فقدت ابنها الطفل حماد خالد الكريشات (4 سنوات) والذي لقي مصرعه بعد أن سحبته سيول الأمطار بأحد الأودية القريبة من بيوت العائلة.
العائلة التي تؤمن بقضاء الله وقدره تلقت النبأ المفجع بصدمة وذهول .
هذا وشارك بعد ظهر اليوم عدد كبير من سكان المنطقة بتشييع جثمان الطفل الكريشات في مقبرة العائلة.
يذكر أن عائلة الكريشات يبلغ عدد أفرادها ما يقارب 500 شخص ؛ من أصل 2000 شخص يسكنون القرية التي لا تعترف بها دولة إسرائيل وتفتقد لأبسط الاحتياجات .

عم الطفل المرحوم يروي ما حدث مع الطفل
مراسل موقع بانيت وصحيفة بانوراما قام بزيارة القرية والتقى بالحاج موسى الكريشات عم الطفل المرحوم ؛ ليحدثه عما جرى مع الطفل وعن صعوبة الحياة في ظل استمرار عمليات هدم البيوت.
وقال الحاج الكريشات: "القرية شهدت عاصفة ورياحا قوية مثل كل المناطق المجاورة ؛ جاءت الأمطار الغزيرة وبعد أن توقفت ؛ فقد كان للأطفال حب استطلاع لمشاهدة السيول وتوجهوا إلى هناك بمجموعة التي عادت بدون الطفل حماد الذي نزل إلى الوادي ليلعب وسحبته السيول مسافة كيلو متر" .
واضاف الكريشات: "على الفور قام شباب العائلة بملاحقة الطفل رغم قوة السيول ؛ حتى تمكنوا من انتشاله وتحويله إلى سيارة الاسعاف ومن ثم إلى مستشفى سوروكا ، هناك أعلن طاقم الأطباء وفاته " .

" نؤمن بالقضاء والقدر ولا اعتراض على امر الله "
واردف الحاج الكريشات: "هذه هي أوضاع القرى غير المعترف بها والتي تفتقد البنى التحتية أو المشاريع أو ألعاب الأطفال وإنما هي حياة بدائية بدون ملاعب أو رياض اطفال. ونحن نطالب الدولة بالسماح لنا بإقامة المشاريع والسكن مثل البشر والسماح لنا ببناء البيوت والطرق ، حيث نسكن هنا منذ 70 عاما ويمنع منا البناء لزواج الأبناء ، ولكننا صامدون على أرضنا . وأقولها بصراحة ان حياة البدو صعبة ويجب أن تعتمد على نفسك من أجل الحياة بكرامة. مع العلم ان أطفالنا يفتقدون أماكن اللعب وأن السيول كانت بالنسبة لهم مكانا للتسلية" .
ووجه الكريشات رسالة إلى سكان القرى غير المعترف بها ومع بداية موسم الشتاء: "عليهم أخذ الحيطة والحذر والانتباه للاولاد خلال هطول الأمطار؛ وخاصة يجب على الأمهات الانتباه أكثر للاولاد لان الرجال في العمل. ولكننا نؤمن بالقضاء والقدر ولا اعتراض على امر الله" .


الطفل المرحوم حماد خالد الكريشات - صورة من عائلة المرحوم


خلال تقديم واجب العزاء لعائلة الطفل المرحوم - تصوير موقع بانيت وصحيفة بانوراما







الحاج موسى الكريشات عم الطفل المرحوم

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق