اغلاق

أخيرًا .. كشف لغـز نقل أحجار الأهرامات !!

كشفت بعثة أثرية فرنسية إنجليزية مشتركة، لغز كيفية نقل المصريون القدماء الكتل الحجرية في بناء الهرم الأكبر، حيث كان يُنقل من محاجر مرمر،


صورة للتوضيح فقط
بموقع حتنوب شرقي مدينة تل العمارنة بالمنيا في فترة حكم الملك خوفو.
وأجرت البعثة التابعة للمعهد الفرنسي للآثار برئاسة يانيس جوردون، ورولان أنمارش، دراسات عديدة وأبحاث على الكتابات والنقوش الأثرية التي اكتشفوها في موقع محاجر المرمر المصري.
ونجحت البعثة في الكشف عن نظام فريد لنقل وسحب الكتل من المدخل أسفل المحجر، بعدما أزالت الرديم الذي كان يغطيه، مشيرة إلى أن هذه العملية تمت في عهد الملك خوفو.
وأوضح يانيس جوردون، أن هذا النظام يتكون من منحدر مركزي يحيط به سلمان ويحتويان على ثقوب أعمدة، وهو ما يساعد على رفع كتل المحجر من خلال منحدرات شديدة الخشونة.
وأكد مصطفى وزيري الأمين العام للمجلس الأعلى للآثار، أن البعثة بدأت أعمالها منذ 2012 بالإضافة لقيامها بأعمال تصوير النقوش، ورفع الرديم عن الموقع وأعمال المسح الهندسي.
واعتبر "وزيري"، أن ذلك الاكتشاف له أهمية كبيرة خاصة أنها المرة الأولى التي يتم فيها الكشف عن نظام لنقل الكتل من المحجر المصري، كما كشف كيف نجح المصريون القدماء في رفع الكتل التي تزن العديد من الأطنان خلال بناءهم الهرم الأكبر.

لمزيد من كوكتيل + اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق