اغلاق

محافظ بيت لحم يقوم بجولة في الريف الغربي

اكد محافظ محافظة بيت لحم كامل حميد على "اهمية اتخاذ اجراءات وخطوات عملية على الارض تعزز صمود ابناء شعبنا في ارضهم ، ليكونوا قادرين على مواجهة الاستيطان الاسرائيلي"،


صور من محافظة بيت لحم

مشددا على "اهمية تظافر الجهود ما بين مختلف القطاعات الرسمية والاهلية والقطاع الخاص لتحقيق هذا الهدف" .
جاء ذلك خلال جولة للمحافظ حميد في قرى الريف الغربي لمحافظة بيت لحم التي تتعرض لحملة استيطانية مسعورة منذ سنوات حيث شملت الجولة زيارات لقرى الخضر وحوسان وبتير و واد فوكين حيث اكد المحافظ حميد على اهمية توحيد جهود شعبنا وتعزيز الجبهة الداخلية من خلال العمل على العمل المتكامل ما بين قطاعات شعبنا الى جانب تعزيز الوحدة المجتمعية ونبذ المظاهر السلبية المختلفة التي تضر بصمود الشعب الفلسطيني.
وعبر المحافظ حميد عن ثقته بقدرة اهلنا في قرى الريف الغربي قاطبة على مواجهة التحديات وافشال المخططات التي تستهدف وحدتنا الوطنية على مختلف الجبهات .
وقال المحافظ حميد :" ان اسرائيل تشن حرب تهويد استيطانية لقرى الريف الغربي لمحافظة بيت لحم بحكم موقعها الجغرافي المهم القريب من القدس المحتلة حيث تسعى اسرائيل للربط بين مستوطنات جنوب غرب بيت لحم بالقدس في اطار المخطط الاستيطاني المعروف بالقدس الكبرى وبالتالي فانها تقوم بالضغط على بيت لحم وقراها خصوصا في الريف الغربي من اجل تهجير الناس من هذه القرى لكن هذه المخططات الاسرائيلية ستفشل على قلعة صمود و وحدة شعبنا" .
واشار المحافظ حميد "ان الاستيطان والاسلاك الشائكة تلتف كالافعى القاتلة في اراضي قرى لاريف الغربي ما يشير الى حجم الاستهداف مثمنا صمود اهالي هذه القرى الذين يواجهون بصدورهم العارية اجراءات وممارسات الاحتلال التي تتمثل بمنع تطوير هذه القرى وتزويدها بالخدمات الانسانية الضرورية موضحا ان هذه الاجراءات تتكامل مع اعتداءات المستوطنين اليومية بحق المواطنين واراضيهم مشيرا الى الاعتداءات التي ينفذها المستوطنون في هذه المرحلة لمنع المزارعين من قطف زيتونهم" .










لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق