اغلاق

الحزب الشيوعي اللبناني يطمئن على صحة عباس الجمعة

قام وفـد من الحزب الشيوعي اللبناني ضم عضو اللجنة المركزية كامل خيدر وعضوية الرفاق سمير وحسين الدموري ، وأطمـان خلالها على صحة اليساري العربي


صورة من جبهة التحرير الفلسطينية

عضو المكتب السياسي لجبهة التحرير الفلسطينية عباس الجمعة على اثرالوعكة الصحية  التي المت به، وقام الوفـد بتليغ تحيات الحزب الشيوعي اللبناني وقيادته لجمعة، وتمنياته له بالشفاء والعودة لممارسـة مهامه في خدمة قضايا الشعبين اللبناني والفلسطيني.
وبحث الطرفان في التطورات الراهنة ، مؤكدين على ضرورة استنهاض طاقات القوى العربية من اجل مواجهة المشاريع الامريكية الصهيونية الرجعية وخاصة موضوع التطبيع العلني مغ كيان الاحتلال علر حساب اعدل قضية فلسطين.
ورأى الطرفان إن صفقة القرن لم تحتلف عن وعد بلفور  الأوسط الجديد بعدوانيتها قتلاً وتدميراً وتشريداً وتقسيماً لشعوبنا العربية والمنطقة من سوريا الى العراق واليمن والسودان والصومال وبدءاً من فلسطين لتصفية قضيتها بفتح بوابة التطبيع، والتحالف مع العدو الصهيوني بالعلن بعد أن كانت في الخفاء.
وطالب الطرفان القوى اعربية وخاصة اليسارية والقومية شجب وإدانة كل اشكال التطبيع مع هذا العدو، الذي يعتدي يومياً على الشعب الفلسطيني ويعمل على إقامة دولة الفصل العنصري (قانون القومية) بعد اعتبار القدس عاصمة للكيان الصهيوني، اضافة الى محاولة إقفال وكالة غوث اللاجئين (الأونروا)، وإعادة النظر بتعريف اللاجىء وان اللجوء لا يورّث، لإلغاء حق العودة وفرض التوطين وإنهاء الصراع العربي – الإسرائيلي.
ودعا الطرفان الى "تعزيز الوحدة الوطنية  الفلسطينية والتمسك بخيار المقاومة الشعبية بكافة اشكالها والعمل على دعم مسيرات العودة" .


لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق