اغلاق

مستخدمو ‘آي فون‘ و‘آي باد‘ معرّضون للخطر بعد التحديث الجديد!

اكتشف خبراء أمنيون، وجود ثغرة خطيرة في التحديث الجديد لأجهزة "آي فون" و"آي باد"، وذلك بعد أيام قليلة من طرح شركة "آبل" النسخة الجديدة، من تحديثها "آي أو إس 12.1"،


صورة للتوضيح فقط


الذي يتضمن مزايا محدودة، منها المزيد من الرموز التعبيرية "إيموجي"، ودعم استخدام بطاقتي "sim".
وأوضح الخبراء التكنولوجيون، أن الثغرة الخطيرة تتعلق بتخطي "قفل الشاشة"، بواسطة الغرباء، دون الحاجة للولوج بواسطة بصمتي الإصبع أو الوجه، مشيرين إلى أن هذا الاختراق سيسمح بالوصول إلى كل جهات الاتصال، وفقا لموقع أمريكي.
وتتبع هذه الثغرة الأمنية، اختراقا سابق في قفل شاشة "آي فون"، في التحديث السابق "آي أو إس 12.0.1"، الذي كان يسمح بسرقة الصورة من الجهاز، كما تمكن الثغرة الأمنية الجديدة من الوصول إلى جهات الاتصال، عن طريق إجراء محادثة جماعية، باستخدام ميزة "فيس تايم جروب"، وذلك بعد تشغيل وضعية "الطيران".
ويشكل هذان الاختراقان عيبًا خطيرًا، في حال وجود هاتف لـ"آي فون" في مكان عام، أو من يتعرضون لسطو أو سرقة في منازلهم.
يذكر أن لشركة "آبل" تاريخا طويلا من الثغرات الأمنية، في تحديثات نظام تشغيلها "آي أو إس"، والمتعلقة غالبيتها باختراق "قفل الشاشة"، إذ سمح تحديث "آي او إس 6.1" في عام 2013 للمخترقين بالوصول بحرية إلى سجلات الهاتف وجهات الاتصال والصور.



لدخول زاوية انترنت وتكنولوجيا اضغط هنا

لمزيد من My Phone اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق