اغلاق

تعديلات على ديكورات المنـزل تتبع موضة الموسم

يحبُّ البعض أن يجري تعديلات على ديكورات المنزل، مع حلول نوفمبر (تشرين الثاني)، الشهر الذي يشهد بعض الأيَّام الغائمة والماطرة.


صورة للتوضيح فقط

وفي هذا الإطار، تطلعنا مهندسة الديكور باسكال خاطر على سمات موضة هذا الموسم، مع نصائح وأفكار تواكب ديكورات المنزل "المودرن".

تدعو باسكال خاطر إلى اختيار قطع الأثاث الأساسيَّة في المنزل، بألوان حياديَّة سادة، لا سيَّما الرمادي أو الرمادي الضارب إلى البيج (غريج) أو البيج أو الأسود، مع تحقيق لمسات ملوَّنة سهلة التبديل في كلِّ موسم، من خلال الاكسسوارات التي تُزيِّن الطاولات والوسائد الموزَّعة على الأرائك...

وفي هذا الموسم، تدعو إلى:

• اختيار الوسائد المعرَّقة للأرائك، أو وضع غطاء مُعدٍّ من الصوف المُحاك على جانب الأريكة أو على "بوف" ضخم.

• اختيار الألوان الرائجة هذا الموسم، كالذهبي، والذهبي المائل إلى الزهري، خصوصًا في البيوت الـ"مودرن" محدودة المساحة، حيث يحلو المزج بين الألوان الحادَّة كالأسود، مثلًا، وألوان المعادن القويَّة.

ويدخل اللون الذهبي في ديكورات المنزل، من خلال الاكسسوارات ووحدات الإضاءة وقواعد الطاولات والوسائد والمناضد والمخطوطات على الأصص وأدوات المائدة من أطباق وأكواب.

• مزج المواد والألوان، من دون إزعاج البصر. مثلًا: يجذب استعمال الرخام ذي الألوان المختلفة في نفس القطعة، كسطح الطاولة المرتفعة على قوائم حديد.

• البعد عن استخدام البنِّي، اللون الذي لم يعد رائجًا كما كان في السابق، بل حلَّ محلَّه الرمادي والأسود للأساسيَّات، فضلًا عن لون الباذنجان والزيتي والخردل والكراميل الداكن للقطع الثانويَّة، مع الحرص على التنويع في الأقمشة، لا سيَّما المخمل والكتَّان والتريكو.

• التمسُّك بالجلد، الخامة التي تبقى رائجة في كلِّ المواسم.

• اختيار الخشب للاكسسوارات، وليس لقطع الأثاث الرئيسة.

• توزيع الشموع المعطّرة لتزيين المساحة، أو نباتات الألوفيرا والأوركايد والبامبو والسانسيفيريا.

• انتقاء الأقمشة وأدوات الطعام المطبوع عليها وجوه الحيوانات، من غزلان وأرانب...

• شراء اكسسوارات على هيئة قطع من الفطر (مشروم)، مُعدَّة من الخشب أو الكريستال.

وفي هذا الإطار، يُنصح بوضع ثلاث قطع بأحجام مختلفة، وليس زوجين منها. والأمر ينسحب على الاكسسوارات، عمومًا.

أفكار خبيرة الديكور لكل غرفة من المنزل

الصالون
- توزَّع اكسسوارات ذهبيَّة اللون، على سطح الطاولة وسط الصالون، كالتحف أو التماثيل المُعدَّة من الخشب والتي ترمز إلى الطبيعة، أو الكتب.

ويجذب أيضًا، توزيع ثلاث نباتات صغيرة الحجم، مثلًا: على جانب أو وسط الطاولة، عوضًا عن قطعة رئيسة واحدة.

- توزَّع المناضد أو الشموع العصريَّة أو قطع على هيئة أشجار صغيرة مصنوعة من الخشب، على الطاولات الجانبيَّة.

- يروج اختيار السجَّاد المصنوع من الحرير.

- توزَّع الوسائد الملوَّنة ذات الأشكال الهندسيَّة المختلفة، على الأريكة الرئيسة. مثلًا: وسائدة كبيرة مربعة، مع وسائد صغيرة مستطيلة.

- تُختار الستائر اليابانيَّة (البانو)، والتي تفتح مثل الستار (بارافان)، وهي تتخذ شكل ألواح مستطيلة، مع ألوان قماش مختلفة.

- تُضاف وحدات الإضاءة ذات الطراز الصناعي، مع استعمال الإضاءة المخفيَّة، فضلًا عن إضاءة جانبيَّة لافتة.

غرفة الطعام
- يحلو توزيع القطع أسفل الأطباق (سوبلا)، المشغولة من الخشب، على هيئة جذع شجرة، فضلًا عن توزيع الأطباق المزيَّنة بخيط ذهبي، أو المطبوع عليها وجوه لحيوانات مختلفة.

- توضع قماشة مستطيلة ورفيعة وسط الطاولة.

- تملأ اللوحات الصغيرة الجدار الفارغ، إذا وجد، على أن تكون موضوعاتها الرحلات السياحيَّة أو المواقع السياحيَّة.

- توزَّع الشموع على طاولة السفرة مباشرةً، أو على قطعة من الخشب.

غرفة النوم
- يُبدَّل غطاء السرير الخارجي في كلِّ موسم، مع الوسائد.
وفي هذا الإطار، لا يُنصح باستخدام الألوان الداكنة في غرفة النوم، وبالمُقابل تشي ألوان الباستيل الفاتحة مع الذهبي بالراحة.

- يُفضَّل أن تتلوَّن السجَّادة بألوان فاتحة، كالرمادي أو البيج.

- يُنصح بتوزيع اكسسوارات ناعمة، إلى جانب السرير، كقارورة من الماء ذات تصميم مميَّز وكوب من الزجاج، أو وحدة إضاءة شفَّافة أو مُحمَّلة بلمسات من المعدن.

الحمَّام
يحلو توزيع النبات في الحمَّام، لا سيَّما الصبَّار صغير الحجم، أو أي نوع يعش في الأماكن المغلقة.
ويُوزَّع النبات على رفٍّ أسفل المرآة، فضلًا عن الصابون ذي الرائحة العطرة.

مدخل البيت
إذا كانت المساحة أمام الباب الخارجي ضيِّقة، يُمكن الاكتفاء بوضع زوجين من الفوانيس الخشب بحجمين مختلفين، أو نبتة الألوافيرا.
وفي الداخل، تثبَّت مرآة، مع أصّ ضخم، على أن يُبدَّل الديكور داخله، حسب الموسم.




لدخول زاوية الصحة والمنزل اضغط هنا

لمزيد من المنزل اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق