اغلاق

وزير الاتصالات الفلسطيني يلتقي بممثلين عن المؤسسات المعنية بذوي الاعاقة

التقى د. علام موسى وزير الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات امس الاثنين ممثلين من المؤسسات التي تعنى بالأشخاص ذوي الإعاقة، وذلك في مقر الوزارة برام الله.

 

صورة وصلتنا من الوزارة

وحضر اللقاء رفيق ابو سيفين الأمين العام للاتحاد العام للمعاقين، والمحامي وسام سوداح مدير مكتب الشرق الأوسط للمنظمة العربية لحقوق الانسان في اوروبا، وصلاح الدين سمارو رئيس منظمة معاقون بلا حدون الدولية، ومدير المنظمة هشام بيطار.
وقدم الامين العام رفيق ابو سيفين الشكر لوزير الاتصالات على الدعم الذي قدمته الوزارة لذوي الاعاقة والمؤسسات المعنية بحقوق الانسان لاسيما باصدارها طابع بريدي خاص بالأشخاص ذوي الإعاقة، لما له من معنى وطني سيادي ورمزي ترك أثراً بالغاً على هذه الفئة من المجتمع.
وأكد الدكتور علام موسى أن الوزارة تسعى لدمج الأشخاص ذوي الإعاقة في المجتمع لاسيما عبر التكنولجيا والتي تعتبر آداة هامة لتخطي هذه الاعاقة والاستفادة منها لتجاوز حدود الإعاقة وبوابة هامة لتمكينهم وتعليمهم العديد من المهارات وتشكلً فرصاً جيدة لانشاء اعمالهم الريادية، عدا عما تدخله التكنولوجيا من البهجة والسرور والتسلية لهم في الوقت ذاته مما يؤثر ايجابياً على الجانب النفسي والتفاعلي لهم.
وأضاف الوزير أن الوزارة شاركت من خلال عضويتها في المجلس الأعلى للأشخاص ذوي الاعاقة في وضع استراتيجية المجلس بالتعاون مع المؤسسات ذوي العلاقة والمؤسسات الحكومية، بما يشمل اعطاء رزمة من الخدمات التي تقدمها الحكومة ومؤسسات المجتمع المدني للاشخاص ذوي الاعاقة  للتسهيل عليهم وتوفير الوقت والجهد والمال، كما تم تجهيز مرافق الوزارة ومكاتب البريد بما يتلائم واحتياجاتهم داخل هذه المباني.
وأوضح أن أبواب الوزارة مفتوحة لهم ولاستقبال أية فكرة يمكن العمل عليها وتطويرها لصالح الأشخاص ذوي الاعاقة، مشدداً على أنهم فئة تستحق الرعاية وانها تمتلك من الطاقات التي تحتاج إلى الدعم لاطلاقها، وأنهم آداة فاعلة لتطوير الاقتصاد الوطني وجزء من عملية التنمية الشاملة للمجتمع الفلسطيني.


لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق