اغلاق

التربية الفلسطينية توقع اتفاقية لإعداد بنك للأسئلة للاختبارات

وقّع وزير التربية والتعليم العالي الفلسطيني د. صبري صيدم ومدير عام شركة (تي. دي. أم) للأنظمة وتكنولوجيا المعلومات م. محمد بديع يونس، اتفاقية لإعداد

 

بنك للأسئلة لصالح الوزارة؛ للإفادة منها في تطوير الاختبارات التربوية بمختلف أنواعها.
وحضر مراسم التوقيع؛ مدير عام العلاقات العامة والدولية نديم سامي، ومدير دائرة الامتحانات د. عمر عطوان، والقائم بأعمال مدير العلاقات العامة والدولية نيفين مصلح. 
وبموجب الاتفاقية سيتم تنصيب برمجية بنك الأسئلة لمدة خمسة أعوام كفترة تجريبية لصالح الإدارة العامة للقياس والتقويم والامتحانات في وزارة التربية، بما يحقق رؤيتها في تطبيق "رقمنة التعليم"، وتطوير الاختبارات التربوية.
وفي هذا السياق ، قال وزير التربية إن توقيع هذه الاتفاقية يجسد رؤية الوزارة في إعداد بنك للأسئلة يستفاد منه على صعيد الاختبارات التربوية المختلفة، لافتاً إلى خطوات الوزارة لتعميم هذه التجربة والعمل بكل جد لتأصيل رقمنة التعليم.
وأشار صيدم إلى حرص الوزارة وسعيها الدؤوب لحوسبة كافة الاختبارات، إذ تم الإعلان قبل فترة وجيزة عن قرار الوزارة بحوسبة الامتحان الشامل، مشيداً بهذا التعاون مع  "تي. دي. أم" بما يخدم الغايات التربوية.
من جهته، أكد يونس التزام شركته بواجبها الوطني تجاه دعم وتطوير التعليم ومساندة جهود الوزارة في هذا السياق بما يسهم في بناء الدولة الفلسطينية، مباركاً الخطوات التطويرية التي تقودها الوزارة لإحداث نقلة نوعية على صعيد تطوير القطاع التعليمي.


لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق