اغلاق

د. نضال مصالحة من دبورية: مجتمعنا بحاجة لباحثين أكثر

التقى مراسل موقع بانيت وصحيفة بانوراما، مؤخرا، الدكتور نضال مصالحة من دبورية الباحث في جمعية الجليل - معهد الابحاث بشفاعمرو . وقد تحدث مصالحة ،
Loading the player...

حول حياته العلمية والابحاث التي شارك بها واخرى تم تنفيذها ، فمصالحة خريج اللقب الاول والثاني 
من التخنيون واللقب الثالث من جامعة بن غوريون بالهندسة البيئية. وعمل لفترة طويلة بمعهد الابحاث جمعية الجليل شفاعمرو.  وانضم كمساعد بحث ومن ثم استغل احد الابحاث في معهد الابحاث والذي تجريه جمعية الجليل للانطلاق ببحث اخر وحصل على الدكتوراه. واكد مصالحة بحديثه ان من خلال بحث الدكتوراه كان مشرف من جمعية الجليل يرافقه ومشرف اخر من جامعة بن غوريون.

بحث بالولايات المتحدة الامريكية وتدريس طلاب ومقالات عالمية
وقد اشار مصالحة الى انه  سافر الى الولايات المتحدة الامريكية بولاية الينوي  وشارك هناك بعدة ابحاث عبر جامعة الينوي ودرّس طلاباً بموضوع الهندسة البيئية ونشر مقالات عالمية بمجال تطهير المياه السمومية، وطور بمرافقة مجموعات تقنيات لتطوير المياه وطريقة التعرف على نسبة السمومية بالمياه، وبعد عودته انضم الى جمعية الجليل مرة اخرى .

معهد الأبحاث في جمعية الجليل شفاعمرو  ينير الفرص امام الباحثين
وتابع نضال مصالحة ان "طلابنا بالوسط العربي ينقصهم باحثين وعلماء"، مشيراً الى انه واجه صعوبات بالبداية بايجاد عمل ، ولكن الامور اصبحت سهلة بانضمامه لجمعية الجليل عبر مساعد بحث ، وهناك بدات الطريق تنير امامه والامكانيات فتحت امامه فرصة كبيرة واستغلها وطورها بصورة كبيرة.  وجمعية الجليل منحت له فرصة التقدم اكثر ، واكد انه سيقوم بتهيئة الظروف لبحاثين جدد لتكون جمعية الجليل المركز الحاضن لهم وايصالهم الى العالمية .


تصوير بعدسة باينت

بإمكان متصفحي موقع بانيت إرسال أخبار وصور لنشرها في موقع بانيت مجانا على البريد الالكتروني :panet@panet.co.il


لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق