اغلاق

6 أمور لا يجب أن تتهاون الزوجة بالمطالبة بها .. العمل أحدها

العلاقة الزوجية السليمة تقوم على المساواة في الحقوق والواجبات بين الرجل والمرأة، وأي خلل في هذه المعادلة بالطبع يؤثر بالسلب على سير هذه العلاقة.


صورة للتوضيح فقط

وتعتبر الزوجة في كثير من الأحيان الحلقة الأضعف، حيث يتم انتقاص حقوقها، وهنا تبرز الحاجة لحصولها على حقوقها كاملة، كي تعيش حياة مليئة بالسعادة والاستقرار.
وأوردت صحيفة "تايمز أوف إنديا"، مجموعة من الأشياء التي يجب ألا تتهاون الزوجة في المطالبة بها، وهي:
 
الحصول على الحب
من حق المرأة أن تحصل على الحب والرعاية من زوجها دائمًا، بالإضافة لتقدير الزوج لما تقوم به في المنزل.
 
الاستقلالية
رغم أن العلاقة الزوجية تقوم على المشاركة، لكن يجب على الرجل ألا يحرم المرأة من الحصول على بعض الاستقلالية، ويتجنب إلغاء شخصيتها.
 
المساواة

يجب على المرأة أن تحصل على حقوقها كاملة بشرط ألا تهمل واجباتها اتجاه زوجها، وعليها ألا تتهاون في المطالبة بحقوقها حتى لا يحدث خلل في العلاقة الزوجية.
 
العمل
لا بد أن يتقبل الرجل عمل زوجته ويساندها في تدبر الأمور المعيشية، خاصة إن كان ذلك لا يؤثر على واجباتها المنزلية.
 
الاحترام

من أهم العوامل الرئيسية التي تقوم عليها العلاقة الزوجية، لذلك يجب أن تكون المرأة محل احترام من زوجها وجميع أفراد الأسرة.
 
الحصول على هامش من الحرية
يجب على الزوج أن يجعل زوجته تحصل على هامش من الحرية، ومساحة كافية لالتقاط الأنفاس وجعلها تمارس نشاطاتها الشخصية.

لدخول لزاوية شباب وبنات اضغط هنا

لمزيد من ع الماشي اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق