اغلاق

مركز شؤون المرأة بغزة يعقد ورشة عمل خاصة بمجلة الغيداء

نتيجة تواصل وتيرة العنف واستمرار معاناة قطاع غزة جراء الحصار المشدد والانقسام والفقر، وتداعيات كل ذلك على أوضاع النساء خاصة باعتبارهنَ


صور من مركز شؤون المرأة

من يتحمل العبء المضاعف؛ عقد مركز شؤون المرأة ورشة عمل للعدد (64) من مجلة الغيداء النسوية لمناقشة مختلف القضايا والموضوعات التي يمكن أن يتم تسليط الضوء عليها في ملفه الرئيس (العنف ضد المرأة).
وحضر الورشة قرابة (30) صحفي وصحفية من مختلف وسائل الإعلام وعدد من المفكرين /ات والمصورين الصحفيين/ات.
وأكدت سمر الدريملي، منسقة برنامج الإعلام في المركز، وسكرتيرة تحرير المجلة على أن ملف العدد مهم ونوعي حيث سيسلط الضوء على موضوعات القتل وأشكال العنف المختلفة التي تتعرض لها النساء في ظل تواصل الحصار والانقسام والاحتلال وفي ظل كل الظروف الصعبة والمأساوية التي يعانين منها.
واستضافت الورشة نخبة من المفكرين/ات حيث ناقشوا العديد من الزوايا الجديدة التي يمكن معالجتها في التوصية بضرورة أن يركز تحقيق العدد الاستقصائي عن قضية قتل؛ لا سيما مع بروز الموضوع على السطح في كل من غزة والضفة.
وسيتم طباعة وتوزيع حوالي (1000) نسخة من المجلة على أن يتم توزيعها على مؤسسات المجتمع المدني والمؤسسات النسوية والاعلامية والأماكن التي يتردد عليها الناس بكثرة كالعيادات الطبية والنسوية وما شابه، كما سيتم رفع العدد بالكامل عبر الموقع الإلكتروني الخاص بالمركز، كما يتصمن كل عدد ملخص باللغة الإنجليزية لمحتويات العدد ليطلع القارئ الأجنبي بشكل دائم على القضايا التي تخص المرأة الفلسطينية والعربية


لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار فلسطينية
اغلاق