اغلاق

3 طلاب من قرية برطعة ‘برفعوا الراس‘ - تعرّفوا عليهم

التقى عدد من طلاب المرحلة الثانوية العرب من شتّى ارجاء البلاد، مؤخرا ، في عروس البحر حيفا ، وهم طلاب التحقوا من خلال مسار خاص، بدراسة مواضيع الهايتك ،
Loading the player...

 رغم انهم  لم ينهوا المرحلة الثانوية بعد.
من بين هؤلاء الطلاب، وجدنا مجموعة من طلاب مدرسة برطعة الثانوية، والذين شاركوا في اللقاء في حيفا
 ، ضمن مشروع "براحي هايتيك" (ورود الهايتك ) ، للدراسة للقب الاول المعتمد في جامعات البلاد.  الطلاب هم: مجد كبها وايهاب ملحم ورويد كبها، الذين حاورهم موقع بانيت، فلم يبخلوا بالحديث عن حياتهم وقرارهم بالتعلم للقب الأول رغم دراستهم في هذه المرحلة لامتحانات البجروت والبسيحومتري، ورغم أن التحديات امامهم كبيرة.
 
"الامر ليس سهلا"
الطالب ايهاب ملحم ( 17 عاما)،  يدرس في مدرسة برطعة الثانوية ويشارك بالتعلم للقب الاول عبر مشروع "براحي هايتك". وقد انطلق بالدراسة للقب الاول بعلوم الحاسوب في كلية نتانيا ، وبدأ بدراسة الهايتيك بالصف التاسع، واليوم يعتبر ملحم بالسنة قبل الأخيرة في تعليمه. واشار في حديثه لموقع بانيت وصحيفة بانوراما، الى ان "الامر ليس سهلا لانه يجب ان تقوم بإيجاد توازن بين تعليمك بالمدرسة الثانوية وبين التعليم الجامعي"، مؤكداً ان "التعليم بالمدرسة له الحيز المطلوب والخاص  والتعليم الجامعي كذلك ولكن الارادة هي فوق كل شيء.  لكل شيء في حياتي وقته الخاص".

"صعوبات بالسنة الأولى سرعان ما تبددت"
رويد كبها من برطعة كذلك يدرس للقب الأول. واشار الى ان البداية كانت عندما شاهد اعلانا يحمل اسم "براحي الهايتك"، 
مضيفا،  "قررت ان أسأل عن المشروع وهو التعلم للقب لمدة 5 سنوات ودراسة علوم الحاسوب وقررت الالتحاق بالدراسة. السنة الأولى بدت بالفعل صعبة ولكن اليوم وصلت الى عامي الرابع بالتعليم وسأحصل قريبا على لقبي الاول المعتمد بعلوم الحاسوب".

"المبادرة في عالم الهايتك"
مجد محمد كبها من برطعة كذلك قرر الالتحاق بمشروع تعليمي ضمن خطته الدراسة،  للجمع بين العلم والإنجازات. 
كما قال لموقع بانيت.
وشدد على ان الموضوع  الذي يهمه هو المبادرات الشخصية في عالم الهايتيك. ويدرس للقبه الاول وبات في عامه الثالث ، إذ التحق بالتعليم الاكاديمي وهو في الصف العاشر للحصول على اللقب الأول.
 واشار مجد كبها الى ان "موضوع الحاسوب والتقنيات والهايتيك لهو من المواضيع التي تبحث عنه البشرية وأطمح  بالوصول الى العالمية بتتويج مشروع كبير وخاص بي يصل الى كل بقعة في العالم. أريد ان أصبح بروفيسور في مجالي".


رويد كبها، مجموعة صور التقطت بعدسة موقع بانيت وصحيفة بانوراما



ايهاب ملحم


مجد محمد كبها

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق