اغلاق

ثانوية غرناطة كفركنا تتألق بفعاليات احياء ذكرى المولد النبوي

ملأت أجواء الاحتفال والبهجة فضاء مدرسة غرناطة الثانوية في كفركنا، بمناسبة ذكرى المولد النبوي الشريف. فازدانت برسومات وشعارات في مدح الرسول. وقد أُستقبل


تصوير: المدرسة

الطلاب على أنغام اناشيد دينية، مهللة للرسول ومحاسنه، وعلى ضوء شموع أُنيرت في مدخل المدرسة، ثم تجنيد طلاب لتوزيع التمر والحلويات للمعلمين والطلاب.
وجاءنا من المدرسة:" استهل البرنامج بتخصيص كلمة الصباح للحديث عن المناسبة من قبل الطالبين محمد قنانبة وديار امارة. واثناء اليوم خرج قسم من الطلاب برفقة المعلمين لتوزيع حلويات على المارة والسائقين.
وبعد تعلم ثلاث حصص، تجمع الطلاب والمعلمين في باحة المدرسة، للاستماع الى برنامج من اعداد الطلاب.
فاعتلت منصة العرافة الطالبة المتميزة، طيبة زريقي، معلنة دخول الحركة الطلابية الكشفية لتضيف جوا من المرح.
ومن ثم انطلق البرنامج بايات عطرة من الذكر الحكيم، تلتها على مسامع الطلاب الطالبة نور صقر.
ومن ثم تقدم الدكتور طه امارة، مدير مؤسسات غرناطة، ليلقي كلمته مرحبًا بالحضور، معبرًا عن اهمية احياء هذه المناسبة، لنستخلص من معلم الانسانية، الرسول محمد عليه الصلاة والسلام قيم الاستقامة، الهدى، التاخي والرحمة وضرورة الاقتداء به، مُشيدًا الى ان هذه القيم يحتاجها المجتمع بأسره ليتعايش بسلام.
وتخلل البرنامج العديد من الفقرات الدينية والتعليمية والتربوية الغنية بمضمونها، والتي هدفت الى ترسيخ مجد الرسول كقصيدة "ذكرى المولد" للشاعر احمد شوقي، التي ابدعت في القائها الطالبة مرح امارة.
وشعر في مدح الرسول القاها الطالب سالم مرعي. بالاضافة الى فقرة اسئلة عن سيرة الرسول من اعداد الطالبة شمس كريم، وتم توزيع هدايا للطلاب الفائزين.
وتلاها قصة روتها الطالبتين رغد خطيب وسيرين امارة، جسدتا من خلالها السيرة الحسنة للرسول.
وفي ختام البرنامج، شكرت مديرة المدرسة، فهيمة امارة، المعلمين والطلاب المتبرعين بالهدايا والحلويات، مُثنية على ابداع الطلاب بادائهم، وانتهزت هذه المناسبة لتؤكد أهمية التسامح والعطاء ونبذ العنف".

لمزيد من الناصرة والمنطقة اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق