اغلاق

أبقار بقرون أم بلا قرون؟ .. السويسريون يصوتون لحسم الخلاف

تصوت سويسرا يوم الأحد المقبل لحسم قضية ذات أهمية قومية أحدثت انقساما داخل البلاد وهي: هل يحصل المزارعون الذين يدعون قرون الأبقار والماعز تنمو بشكل طبيعي على دعم أم لا؟
Loading the player...

المزارع أرمين كابول صاحب مزرعة صغيرة في شمال غرب سويسرا أطلق فكرة إجراء استفتاء على الحفاظ على "كرامة الماشية" بهدف الحصول على دعم مالي لتوفير مساحة الرعي الإضافية التي تحتاجها الحيوانات ذات القرون، آملا أن يسهم ذلك في تقليل عملية إزالة القرون.
ويرى أنه يجب احترام الأبقار كما هي وترك قرونها تنمو قائلا إنها تحزن عندما تزال قرونها.
وثلاثة أرباع الأبقار السويسرية، وهي رمز وطني ووسيلة للجذب السياحي، إما أزيلت قرونها أو أنها بلا قرون لأسباب تتعلق بالجينات الوراثية.

ويسعى كابول، الذي يقول إن القرون تساعد الأبقار على الاتصال وتنظيم درجة حرارة أجسامها، لأن تحصل المزارع على إعانة سنوية قدرها 190 فرنك سويسري، أو ما يعادل نحو 192 دولارا عن كل حيوان ذي قرن.
وعندما فشل الضغط السياسي، جمع الرجل أكثر من 100 ألف توقيع لإجراء تصويت على المستوى الوطني.

ومن المرجح أن تحظى حملته بدعم من أولئك الذين يعارضون عمليات إزالة القرون التي تتم بإحراق براعم قرون العجول بقطع حديد ساخنة. ويقول المنتقدون إن هذه العملية مؤلمة وغير طبيعية، لكن المؤيدين يقولون إنها قضية تتعلق بالسلامة.
وتعارض الحكومة هذه المبادرة التي تقول إنها ستستنزف 30 مليون فرنك من ميزانيتها الزراعية البالغة ثلاثة مليارات فرنك، وتضيف أنها ستشكل عبئا على الدستور.

وتلقى المبادرة أيضا معارضة من بعض المزارعين الذين يقولون إن الأبقار يجب أن تكون قادرة على التحرك بحرية، مضيفين أن الاحتفاظ بقرونها سيضيق المساحة أمامها.



لدخول زاوية ترفيه ونغاشة اضغط هنا

لمزيد من فيديوهات اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق