اغلاق

تذمر كبير من أهالي حي العمارة في طرعان جراء اضرار الكسارة

" نريد حلاً لهذه المعضلة " هذا ما قاله أهالي حي العمارة في قرية طرعان لمراسل موقع بانيت وصحيفة بانوراما جراء الازعاج الكبير والضرر الصحي الذي يطالهم
Loading the player...

من وراء جيرانهم .
في هذه الحالة نتحدث عن جارة مازالت تمتد وتمتد لتطال اكبر قسم من الأراضي المحاذية لقرية طرعان ، انها كسارة غولاني او كما عهدنا اسمها كسارة طرعان ، والتي قامت منذ عام 1955 في الجبل المحاذي لطرعان ، لتمتد وتضع يدها على أراض واسعة من جبل طرعان وتحد القرية من جهتها الشرقية والشمالية الشرقية .

" امتعاض كبير وصراع اكبر "
امتعاض كبير وصراع اكبر يقوم به أهالي حي العمارة في قرية طرعان ضد الكسارة المحاذية لبيوتهم من اجل ايقافها ، وذلك بسبب الاضرار البيئية والصحية التي طالتهم وخلفت العديد من الامراض والاضرار بالممتلكات ، مما دعاهم الى تشكيل لجنة تمثلهم في كافة السلطات والمؤسسات الحكومية ، مراسل موقع بانيت وصحيفة بانوراما تجول في المكان ورافق المواطن ريحان نصار بجولة بالقرب من الكسارة واطلع على ما يدور عن كثب .

" كسارة طرعان قامت منذ عام 1955 "
المواطن ريحان نجار قال لمراسل موقع بانيت وصحيفة بانوراما :" كسارة طرعان قامت منذ عام 1955 ، حيث كانت تحتل مساحة صغيرة ، ومع مرور الوقت توسعت لتصل الى ما هي عليه الان ، حيث تشكل الان العديد من الاخطار والمضار الكبيرة لاهالي طرعان " .

" ضريبة ارنونا تقارب 4 مليون شيكل كل عام "
ويقول الناشط لاغلاق كسارة غولاني ريحان نصار لمراسلنا :"عدا عن الاخطار الصحية ، هناك كميات من الغبار الذي يصل الى بيوتنا حيث اننا نعاني منذ عشرات السنين ، وتوجهنا خلالها الى العديد من المؤسسات لكي يجدوا لنا حلاً حول هذا الموضوع ، لكن المشكلة تكمن بأن السلطة المحلية في طرعان يتقاضى من الكسارة ضريبة ارنونا تقارب 4 مليون شيكل كل عام ".

" الكسارة توسعت ضعفي ما كانت عليه "
واضاف نصار لمراسل موقع بانيت وصحيفة بانوراما :" اعتقد ان أي رئيس مجلس يرحب بهذا المبلغ لمجلسه ، ولن يستطيع التنازل عن هذا المبلغ مقابل صحة السكان والمواطنين ، وزارة الصحة والبيئة وصلت الى هنا وقاموا بفحص وبحث الخطورة الكامنة من وراء الكسارة ، لكن ماذا صدر من وراء ذلك ؟؟! ، لم يصدر أي امر سوى ان الكسارة توسعت ضعفي ما كانت عليه ، ولا حياة لمن تنادي ".

" تعمل الكسارة 24 ساعة "
ويقول المواطن ريحان نصار والذي يمثل أهالي حي العمارة في طرعان لمراسلنا :" مطلبنا هو اننا نريد حلاً لايقاف هذه المأساة والافة التي تشكل عائقاً في حياتنا ، غبار وازعاج وتلوث ناهيك عن ساعات العمل ، حيث تعمل الكسارة 24 ساعة ، لا نستطيع ان نفتح نوافذ بيوتنا جراء الهواء الملوث والغبار الكثيف المحاطين به من كل جانب ، نحن لدينا تكاليف ماء مضاعفة بكميات كبيرة لكي نستطيع تنظيف مخلفات هذه الافة " .

" تعويض بشكل فردي "
وقال المواطن ريحان نصار لمراسل موقع بانيت وصحيفة بانوراما :" الكسارة وادارتها تتوجه الينا كل على حدى، وتقوم باقتراح تعويض بشكل فردي ، فمنهم من اقترحوا عنهم دفع ضريبة الارنونا لسنوات طوال ومنهم من اقترحوا عليه دفع مبالغ المياه ومنهم من عرضوا عليه أموالا ، وبالفعل هناك من قبل بالامر الواقع وحصل على تعويض للأسف الشديد ، لكن الأغلبية لم توافق لأننا لن نبيع انفسنا امام هذه المأساة ".



تصوير موقع بانيت وصحيفة بانوراما

 



بإمكان متصفحي موقع بانيت إرسال أخبار وصور لنشرها في موقع بانيت مجانا على البريد الالكتروني :panet@panet.co.il

لمزيد من الناصرة والمنطقة اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق