اغلاق

عرض ‘أسطورة افريقية‘ لمسرح الحياة الرملاوي في طوبا الزنغرية

استضاف المركز الجماهيري العربي في طوبا زنغرية التابع لشركة المراكز الجماهيرية مسرحية اسطورة افريقية لمسرح الحياة الرملاوي التابع للمركز الجماهيري العربي كلور


صور من رانية مرجية الناطقة الإعلامية للمجتمع العربي بشركة المراكز الجماهيرية

لطلاب الصف الأول، الثاني والثالث ضمن برامج السلة الثقافية التي تركزها بجدارة فادية عوض .
لا بد من الإشارة هنا أن المسرحية تجمع بين الدمى والأطفال وتحترم ذكاءهم وانفعالهم من خلال التمثيل المهني المبدع السلس لكل من الممثلتين الجميلتين المبدعتين منى حوا التي لعبت دور آمنة زوجة أمو الذكية والواثقة بنفسها التي لا يستطيع امو زوجها خداعها التي لا تنبهر به ولا تقع في فخه وتعلمه درسا واحدا وللأبد أن الغش والخداع لا يمكن الاستمرار للأبد. كما وجسدت دور حيوانات الغابة : القرد ، الأسد والنحلة . وميساء ضو التي لعبت دور أمو الكسول   زوج امنة الذي لا يهمه احدا سوى بطنه ويظن  انه يستطيع الحصول على كل ما يريد دون أن  يشعر بالآخر . بقي أن نذكر أن المسرحية من تأليف وإخراج : ميكي مفورخ ، مساعد مخرج: ألون خوري ، ترجمة: منى حوا،  موسيقى: دانيئيل  كوهين ، ديكور وتصميم ملابس: ليتل رايس، تصميم وبناء دمى: أولجا جرتسمان.
وتقول الناطقة الإعلامية للمجتمع العربي بشركة المراكز الجماهيرية الكاتبة الصحفية رانية مرجية "ان مسرحية اسطورة افريقية ليست رائعة وحسب، انما أيضا لها سحرها الخاص وهي من افضل المسرحيات التي انتجت للأطفال ، وهي مطلوبة جدا ، فقد تم عرضها في معظم مدننا وقرانا العربية الموجودة في السلة الثقافية ولا سيما انها غنية بديكورها، وتحمل رسالة واضحة ان حبل الكذب قصير مهما كان متقنا" .
وتضيف مرجية لقد كان عظيم الشرف لمسرح الحياة الرملاوي ولطاقم المسرحية العرض في طوبا زنغرية التي هي عزيزة على قلوبنا، لم يتمتع الطلاب والمعلمات فحسب انما جميع طاقم المسرحية، فجمهور الطلاب هناك كان رائعا مشاركا مدهشا، فكل التحية والتقدير لكافة طلاب المرحلة الابتدائية وللمركز الجماهيري في طوبا زنغرية الذي يحرص دائما على تقديم الأفضل لجمهوره من جيل الطفولة المبكرة لغاية جيل الشيخوخة ".

 

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق