اغلاق

المحكمة توقف امر هدم بيت الدكتور محمود عيسى

تنفس الدكتور محمود عيسى من كفرقاسم، ووالده الحاج يوسف ووالدته ام احسان الصعداء، مؤخرا، حين وصلهم بلاغ المحامي علاء التلاوي بخبر القرار من المحكمة
Loading the player...

"وقف امر تنفيذ هدم البيت" وذلك حتى البت في القضية الاساسية وهي الدعوى في المحكمة لابطال امر الهدم كليا.
ورفع الحاج يوسف عيسى هذا الخبر السار لرئيس البلدية المحامي عادل بدير واعضائها ولرئيس اللجنة الشعبية الشيخ ابراهيم صرصور خلال زيارتهم التضامنية لخيمة الاعتصام.
وكان وفد كبير ضم رئيس البلدية وجميع اعضائها وعدد من اعضائها القدامى ورئيس اللجنة الشعبية وسكرتيرها وعدد من اعضائها والشيخ صفوت فريج نائب رئيس الحركة الاسلامية القطرية وعدد من الشخصيات الدينية والاجتماعية والسياسية المحلية قد وصلوا  الى خيمة الاعتصام حيث كان الحاج يوسف والدكتور محمود وعدد من الاقارب في استقبالهم , حيث شكرهم الحاج يوسف عيسى باسمه واسم اهله وبيته بتضامنهم لمنع امر الهدم.
وفي كلمة لرئيس البلدية وعد بأن الامر لا ينتهي هنا بل سيعمل جاهدا وعلى جميع الاصعدة للتوصل مع الدوائر والوزارات المسؤولة لمنع هدم جميع البيوت والعرش المهددة في المنطقة الغربية وفي داخل البلدة. وسرد رئيس البلدية المحامي عادل بدير على الحضور الخطوات الاولى التي اتخذها مؤخرا من حديث مع المسؤولين في اجتماعاته على هامش احد المؤتمرات في الناصرة ثم تحديد مواعيد لجلسات قادمة في هذا الشأن. لكنه عاد واكد على ان النضال والعمل يجب ان يستمر في المؤسسات الرسمية للاقلية العربية من لجنة المتابعة العليا ولجنة رؤساء السلطات المحلية واللجان الشعبية.
اما الشيخ ابراهيم صرصور رئيس اللجنة الشعبية فقد اشاد بما قام المحامي علاء التلاوي في المحكمة واشاد بما يقوم به رئيس البلدية ودعا السلطات لكف شرها عن كفرقاسم واهلها , "كون هذا البلد قد تمت نكبته وجرحه جرحا عميقا بالمجزرة الرهيبة على يد السلطات الحكومية نفسها وهذا اقل ما يمكن ان يقدموه لكفرقاسم. ويجب ان تستمع هذه السلطات لنداء العقل واعطاء كفرقاسم وضع خاص". ثم طالب بتفعيل اللجنة القطرية اوباقي اللجان القطرية للضغط على المؤسسة الحكومية للتوصل لحلول للقرى والمدن العربية كون المشكلة قد باتت للجميع واحدة.
وفي مداخلة لعضو لجنة التصدي لاوامر الهدم كفاح عيسى فقد اكد على قيام وقفة الاعتصام مساء الخميس امام مبنى البلدية ودعا للمشاركة في هذه الوقفة ولوقفات اعتصام اخرى سيتم الاعلان عنها تدريجيا , "حتى نستطيع ايصال رسالة واضحة وقوية للسلطة الحاكمة والوزارات باننا لا نقبل في اي حال من الاحوال باوامر الهدم التعسفية" .


تصوير: موقع بانيت وصحيفة بانوراما 





























































































































لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق