اغلاق

بالفيديو : في هذا القبر دُفنت يارا أيوب وأحلامها الغضة

لا زالت اجواء الحزن والصدمة تُخيّمان على قرية الجش ، الرابضة على جبال الجليل الأعلى ، بعد أيام من جريمة القتل البشعة ، التي هزّت تلك القرية الوادعة والوسط
Loading the player...

العربي برمته. أهل طالبة المدرسة المرحومة يارا أيوب ، يكادوا لا يصدّقون بأنهم دفنوا يارا وأحلامها الغضة في قبر ، غطّاه المشيّعون بالورود الملونّة ..
وفي مدرستها  " فم الثذهب " ، اضاؤوا لها الشّموع ، وجعلوا الكتابات على الجدران تنطق بمشاعرهم وأحاسيسهم تجاه زميلتهم ، فيذكرون طالبة " اجتماعية ، محبوبة  وخلوقة .. " ، ويصفونها بكتاباتهم بأجمل الاوصاف : " يارا يا عود الريحان ، يا عقد المرجان .. رحلت قبل الاوان " ، " يارا احسن من هذا العالم " ،  " يارا الملاك " .. وغيرها الكثير من الكتابات .
مدير المدرسة التي درست بها يارا ، المربي هاني اندراوس ، يشعر بحزن شديد لرحيل طالبة مميزة من طالباته ، ويتحدث عنها قائلا :" يارا كانت انسانة اجتماعية من الدرجة الاولى ، وكانت تشارك في الكثير من النشاطات الاجتماعية الشبابية في القرية .. والحقيقة ان رحيلها هذا صدم الجميع ".
اما مدرّس المرحومة يارا ، نعيم ريناوي ، فقال لموقع بانيت وصحيفة بانوراما :" نحن لم نتوقع شيئا كهذا اطلاق ، في البداية وحين علمنا بنبأ اختفاء يارا ـ ظننا بان هذه قد تكون " مزحة " ، ولكن سرعان ما بدأت تصل المعلومات التي تؤكد الاختفاء .. ولاحقا وصلنا النبأ المفجع بالعثور على الجثة ".
وردا على سؤال حول اي طالبة كانت يارا ، قال :" كانت طالبة فعالة جدا ، كانت طالبة مميزة .. وكانت الابتسامة مرسومة دوما على وجهها . في الاونة الاخيرة ، بدأت يارا تحضّر لفيلم وثائقي عن الجش ، فأنا ادرسها الاعلام والاخراج ، وكانت قد بدأت تعمل على كتابة السيناريو .. من الصعب الحديث عن يارا بلغة الماضي ".

لسماع التقرير الكامل الذي اعده مراسل موقع بانيت وقناة هلا من قرية الجش اضغطوا على الفيديو اعلاه .


المرحومة يارا أيوب

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق